9 قتلى في هجوم لطالبان على قرية أفغانية بسبب التنافس المحلي

د ب أ- الأمة برس
2022-11-27

قالت سلطات طالبان أمس السبت إن القتلى متمردون مسلحون ونفت وجود أطفال بين القتلى.(ا ف ب)

كابول: قال أحد شيوخ القبائل لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ)، الأحد27نوفمبر2022، إن تسعة أشخاص على الأقل، بينهم ثلاثة أطفال، قد لقوا مصرعهم في هجوم لقوات طالبان على قرية في العاصمة الإقليمية لولاية دايكندي بأفغانستان قبل نحو يومين.

وحسبما أفاد المصدر الذي لم يرغب في الكشف عن هويته لأسباب أمنية، أصيب شخصان آخران، وألقت قوات طالبان القبض على أربعة أشخاص.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في وقت سابق إن الأطفال الذين قتلوا في الهجوم تتراوح أعمارهم بين عام واحد و 14 عاما.

ويذكر أن نزاعا قانونيا بين مجموعتين متنافستين في منطقة هزارة العرقية هو السبب الرئيسي وراء هجوم طالبان على قرية سيواك شيبار.

وقالت سلطات طالبان أمس السبت إن القتلى متمردون مسلحون ونفت وجود أطفال بين القتلى.

وأعلن نائب المتحدث باسم حكومة طالبان بلال كريمي أن الرجال قتلوا بعد أن رفضوا تسليم أسلحتهم، ووفقا لما أفاد به كريمي فإن أحد أعضاء طالبان قد قتل وأصيب اثنان آخران خلال الحادث.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي