لماذا يحذر بعض الأطباء من حمية الطعام النيئ؟

زهرة الخليج
2022-08-04

لماذا يحذر بعض الأطباء من حمية الطعام النيئ؟ (زهرة الخليج)

"الطعام النيئ"، أو الطعام غير المطبوخ، ليست حميةً تم ابتكارها حديثاً، إذ إنها أصبحت شائعةً في تسعينيات القرن الماضي، عندما أعلن كبار المشاهير، مثل: وودي هارلسون، وديمي مور، أنهم يتبعونها. 

ومع دخولنا أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، أصبح هذا النظام الغذائي شائعًا جدًا، لدرجة أن مطاعم بأكملها بدأت تصمم قوائم أطعمتها، لتتوافق مع هذه الموضة، ويلائم تصميمها مُتبعي هذه الحمية. 

وربما تتساءلين عن جوهر هذه الحمية، والإجابة ببساطة أن يأكل الشخص طعاماً غير مطبوخ، وألا يتم تسخينه أكثر من 104 إلى 118 درجة فهرنهايت، أو الأطعمة غير المصنعة، وتتكون غالبية أطعمة هذه الحمية من المكسرات والبذور والفواكه والخضروات، كما يختار البعض تضمين البيض النيئ ومنتجات الألبان، في حين يستهلك آخرون أيضًا اللحوم والأسماك النيئة. 

حمية الطعام النيئ لها إيجابيات وسلبيات!
يعتقد المؤيدون الحقيقيون لنظام الطعام النيئ أن طهي طعامنا يضر بصحتنا العامة، لأنه يدمر الإنزيمات الطبيعية، ما يجعل الطعام أقل فائدة في ما يقدمه من عناصر غذائية، لكن هذا ليس ادعاءً طبيًا، وقد أثبتت الأبحاث أن الطعام المطبوخ أو النيئ يتمتعان بالقدر نفسه من الصحة. 

ومع ذلك، فإن أولئك الذين يتبعون حمية الطعام النيئ يقسمون بفوائدها، والتي يقولون إنها تشمل: زيادة الطاقة، وفقدان الوزن، والمساعدة في تخفيف الأمراض المزمنة، وزيادة الحيوية، والعافية بشكل عام. 

إذ إن المكونات الرئيسية لهذا النظام الغذائي تشمل: الفواكه والخضروات النيئة، والفواكه الطازجة، والعصائر وحليب الجوز وجوز الهند وزبدة الجوز الخام والبذور النيئة والأعشاب البحرية، وغيرها، ورغم أن هذا يبدو صحيًا، فإن هناك الكثير من عوامل الخطر التي تتزامن مع اتباعه. 

لماذا قد ينصحك طبيبك بالابتعاد عن هذه الحمية؟ 
لقد ثبت أن تناول الأطعمة النيئة يساعد في مكافحة الأمراض، ويمكن أن يؤدي إلى مستويات طاقة أعلى وبشرة أكثر صفاءً وهضمًا أفضل، لكن في حين أن نظام الطعام النيئ قد تكون له فوائده، إلا أن بعض الأطباء يشعرون بالضجر من تأثير هذا النظام الغذائي عليكِ. 

ووفقًا للخبراء، يمكن أن يؤدي اتباع هذا النظام الغذائي إلى نقص العناصر الغذائية المهمة، بما في ذلك (B12)، والحديد والكالسيوم، وكلها ضرورية لصحتنا، بالإضافة إلى نقص العناصر الغذائية. 

ويمكن أن يكون النظام الغذائي النيئ خطيرًا، خاصةً عند تضمين اللحوم النيئة والحليب، لأنها قد تؤدي إلى الإصابة بالأمراض. 

وفي حال كنتِ مهتمةً بنظام الطعام النيئ، يوصي الأطباء باستخدامه كخطة قصيرة المدى، لمساعدتك على بدء تناول أطعمة أفضل كل يوم، لكن تجنبي استخدامه كنظام غذائي طويل الأمد.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي