جنازة وقداس في ذكرى الإنجاز

2022-06-24

عدنان عبدالله (أبو علي البوريني)

كنا نحلم بالثورة

نعبد أيقونا للثورة

ننتظر العملاق المرصود

ننتظر المهدي الموعود

وزهورا تحملها الثورة

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أحلام النوم تؤرقنا

ما كان النوم يأتينا

أحلام الليل ترهبنا

تبعث كابوسا فينا

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أن تبعث إنسانا فينا

إنسانا منا

يعرف أنا

قد متنا كي تحيا فينا

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أن تبعث إنسانا فينا

يحكي عن أطفال وهبت

عمرا نضرا كي تحمينا

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أن تبعث إنسانا فينا

يبني صرحاً للشهداء

يحكي قصصاً عنهم

قصصاً تبعثهم أحياء فينا

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أن تبعث إنسانا فينا

يحرث أرضاً

يزرع قمحاَ

يبني سدا

يتسامى… يعلو

يجلس فوق الغيمات

يبرق… يرعد

يأمرها أن تنزل مطرا

يملأ سداً يسقينا

كنا نحلم بالثورة

كنا نحلم يقظينا

أن تبعث إنساناً فينا

يخلق واحات وجنائن

يرسل نهرا في الصحراء

يقتل ظمأً عشش فينا

كنا نحلم وأفقنا

فإذا بالحلم يقينا

لكن والله الأعلم

قد خابت كل أمانينا

ما كنا نحلم يا وطني

أن يبعث دجال فينا

مسخ قذر يتنامى

يمعن تقتيلا فينا

يرسل كابوسا أسود

يجثم فوق ليالينا

يرسل خفاشا داميا

يرهب كل أهلينا

يفرح… يرقص.. يتغنى

تسعده كل مآسينا

جرااااااد جراااااد جراد

جراد آه يا وطني

يزحف فوق روابينا

يقرض، يخرج، يتسلى

لوث كل سواقينا

ما كنا نحلم يا وطني

أن يبعث دجال فينا

عفواً معذرة يا وطني

إن كان الصبر يجافينا

عفواً معذرة يا وطني

أمراض قد فتكت فينا

هالوك ينمو يتعإلى

يخنق أنفاسا فينا

خلل جينيٌ يضعفنا

أم سحرك موسى يعمينا

نسأل شيخاً صوفياً

عن سحر حجب تشفينا

نسأل هنديا أحمر

نسأل زنجيا أسمر

نسأل بوذيا أصفر

نسأل أجناس الدنيا

عن مصل واق يحمينا

نسأل أحبار الدنيا

ليت الأحبار تنبينا

عفواً معذرة يا وطني

إن كان الصبر يجافينا

بدوا نحيا يا وطني

بين الأوطان تلاقينا

إنا نرحل يا وطني

كي نحمي إنسانا فينا

إنا نرحل يا وطني

إنا نرحل

إنا

ن ر ح ل

كاتب فلسطيني







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي