طالبان: مقتل مدنيين أفغان في غارات حدودية على أيدي قوات باكستانية

د ب أ - الأمة برس
2022-04-16

لا يزال تنظيم داعش هو التهديد الأمني الأكبر في أفغانستان (أ ف ب)

إسلام آباد - ذكر مسؤولون أفغان محليون اليوم السبت 16 ابريل 2022م  أن سبعة مدنيين أفغان على الأقل من بينهم أطفال، قتلوا في غارات جوية شنتها قوات باكستانية وقصف مدفعي على طول الحدود بين أفغانستان وباكستان

ووقعت الهجمات الليلة الماضية في ولايتي "كونار" و"خوست" في أفغانستان.

وفي ولاية "كونار"، تقصف قوات باكستانية باستخدام مدفعية ثقيلة على مدى الأيام الثلاثة الماضية مناطق "مارورة" و"شيلتون" و"ناري"، طبقا لما قاله نجيب الله حنيف، رئيس دائرة الإعلام والثقافة لدى حركة طابان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)

وأضاف أن خمسة مدنيين من بينهم أطفال، قتلوا وأصيب آخر.

وفي خوست، ذكر مسؤول تابع لطالبان رفض عدم الكشف عن هويته أن قوات جوية باكستانية قصفت أربع قرى بمنطقة "سبيرة" الليلة الماضية، مما أسفر عن مقتل مدنين اثنين على الأقل.

وأشارت تقارير أخرى إلى ارتفاع حصيلة القتلى في الغارات الجوية.

ولم تؤكد إسلام آباد ما إذا كانت قد نفذت الهجمات أم لا.

وكان سبعة جنود باكستانيين قد قتلوا أمس الجمعة في كمين بمنطقة "شمال وزيرستان" القبلية. وحذر رئيس الوزراء الباكستاني الجديد شهباز شريف من أنه سيكون هناك ردا.

وتعمل حركة "طالبان الباكستانية" وهي جماعة متشددة تنتمي لحركة "طالبان الأفغانية" في مناطق حدودية بين الدولتين. وزادت الحركة هجماتها منذ أن استعادت طالبان السلطة في أفغانستان.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي