ألمانيا .. إجراء أول "بروفة" كبيرة لمسرحية آلام المسيح

د ب أ - الأمة برس
2022-04-02

علم ألمانيا-ويكيبييا

ميونخ - أجرى المخرج المسرحي كريستيان شتوكل أول بروفة كبيرة بإحضار "الأشخاص" على خشبة المسرح لأول مرة، وذلك قبل شهر ونصف على العرض الأول لمسرحية "آلام المسيح" في بلدة "أوبراميرجاو" الشهيرة في الجزء الألماني من جبال الألب.

وأجرى يوم السبت بروفة للمشهد الأول لدخول المسيح للقدس بمشاركة حوالي 450 ممثلا، من بينهم 80 طفلا، في مسرحية آلام المسيح في مسرح بلدة أوبراميرجاو الواقعة بجنوبي ولاية بافاريا .

ووقف ممثلو "أوبراميرجاو" على مسرح ضخم في الهواء الطلق، في درجات حرارة تحت الصفر، ملفوفين بسترات سميكة وهم يحملون سعف النخيل.

ويقول شتوكل، الذي يقدم مسرحية الآلام- المصطلح المسيحي لتجربة يسوع ومعاناته وموته - للمرة الرابعة، إنه يريد أن يظهر يسوع بطريقة أكثر صرامة وحيوية هذه المرة.

ويرجع تاريخ المسرحية إلى نذر من قبل قرية بافارية في عام 1633 عندما اجتاح وباء الطاعون المنطقة. ونذر سكان بلدة أوبرامرجاو أداء مسرحية آلام المسيح كل عشرة أعوام إذا توقف الوباء عن حصد المزيد من الأرواح ، وهي أمنية يقال أنها تحققت.

وكان شتوكل قد أجل المسرحية لعام 2022 عندما تفشت الجائحة في عام 2020.

ومن المقرر أن تعرض النسخة الثانية والأربعين من المسرحية خلال الفترة من 14 آيار/مايو إلى 2 تشرين الأول/أكتوبر 2022.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي