لتعزيز نظرتك الإيجابية والثقة بنفسك.. نصائح ذهبية

يومياتي
2022-03-30

تكتسب الثقة بالنفس والنظرة الإيجابية تجاه أنفسنا كنساء أهمية بالغة في حياتنا العملية والعائلية والاجتماعية بالطبع. فالنساء الواثقات من أنفسهن والقويات ينجحن أكثر في الحياة ويُواجهن بنجاح مُختلف العثرات والشدائد... ليصلن إلى السعادة وتحقيق الذات. ولأنّ الشخصية القوية والثقة بالنفس من أهم عوامل نجاح الإنسان في حياته والوصول إلى ما يرغب من أهداف وطموحات، إليكِ مجموعة من النصائح الذهبية لتكوني أكثر ثقة بنفسكِ ولكي تتمتعي بنظرة إيجابية تجاه نفسكِ.

قواعد تصنع امرأة واثقة من نفسها 

التعرّف على نقاط قوة الشخصية

من الضروري أن تتعرفي على الجوانب الإيجابية في شخصيتكِ ونقاط القوة لديكِ واستغلالها على أكمل وجه.

ممارسة الرياضة بانتظام

إنّ ممارسة التمارين بانتظام وبخاصة تمارين القلب والأوعية الدموية مثل المشي السريع أو الجري تزيد من قوتكِ البدنية والعقلية في الوقت نفسه. ومن شأن ممارسة هذه التمارين بانتظام أن تُحسّن كثيراً من نظرتكِ تجاه نفسكِ وتُشعركِ بأنكِ أكثر قوة. وإنّها وتقضي على الطاقة السلبية في الجسم، وتعزز من الثقة بالنفس. وتجدر الإشارة هنا إلى أنّ التمارين المنتظمة للقلب والأوعية الدموية وبخاصة الجري تساهم في إنتاج هرمون الأندروفين (هرمون السعادة) الذي سيشعركِ بمزيدٍ من القوة لتجاوز المواقف الصعبة.

الثقة بالنفس وبقدراتك

 عليكِ قبل كل شيء أن تثقي بنفسكِ وبكل القدرات التي تتمتعين وتتميزين بها مهما كانت بسيطة. ويجب أن تعملي على تنمية مواهبكِ وقدراتكِ من خلال التدريب المستمر والدائم.

عدم التقليل من شأنك 

ابتعدي عن التقليل من شأنكِ وكرامتكِ وقدركِ أمام الآخرين، وأمام نفسكِ أيضاً. وعدم الاكتراث للمشاعر السلبية مثل القلق، التوتر، الخوف والفشل.

زرع الإيجابية في نفسك

لن تُعززي ثقتكِ بنفسكِ وتُقويها من دون سعيكِ لزرع الإيجابية في داخلكِ. ولذلك عن طريق الابتعاد عن الأشخاص السلبيين والأماكن التي تثير السلبية في نفسكِ. وحاولي قدر المستطاع تكرار العبارات الإيجابية عن نفسكِ مثل "أنا أتمتع بشخصية قوية"، "لن أسمح لأحد بأن يؤثر على شخصيتي"، "ينتظرني مستقبل جميل"...

مرافقة الأشخاص الناجحين

 يُمكنكِ التخلص من نقاط ضعفكِ والنظر بإيجابية إلى نفسكِ عند مرافقة الأشخاص الإيجابيين والناجحين والتعلم من تجاربهم الناجحة. فمن هذا النوع من الأشخاص تستمدين التفاؤل والإصرار لتحقيق كل ما ترغبين به.

الاعتناء بالمظهر الخارجي

يلعب المظهر الخارجي دوراً أساسياً في تعزيز ثقة الإنسان بنفسه، لذلك من المهم أن تحرصي على الاهتمام بمظهركِ الخارجي وطريقة لباسكِ ونظافتكِ الشخصية.

عدم الاستسلام

إذا فشل الفرد بصورة متكررة ليس هذا دليلاً على أنه سيظل طوال حياته فاشلاً، وليس عليه أن يستسلم للفشل، وإنما عليه أن يواصل عمله دوماً. فإنّ تكرار الفشل في الشيء دليل على حجم تحديات الفرد في الحياة، ودليل على قدرته على المواجهة وعدم الاستسلام. وهذا بحد ذاته يشكل قوة وإرادة وعزيمة تعزز الثقة بالنفس.

تدوين الإنجازات والنجاحات

حاولي تدوين كل الإنجازات والنجاحات المهمة في حياتكِ، حيث سيساعدك ذلك على بناء الشخصية، والتعزيز من الثقة بالنفس، ومعرفة القدرات بصورة أكثر واقعية وإيجابية. 

عدم مقارنة نفسك مع الآخرين

يكتسب عدم مقارنة نفسكِ مع الآخرين أهمية بالغة، لأنّ هذا ما يجعل الفرد ينجرف وراء المشاعر والأفكار السلبية التي تُفقد الفرد ثقته بنفسه.

تجربة كل جديد

يجب تجربة كل جديد من أجل قتل الخوف بداخلكِ والتعزيز من القدرة على اتخاذ القرارات والمجازفة.

تطوير نفسك بشكل دائم

تطرح المرأة الواثقة بنفسها المرأة الواثقة أسئلة على نفسها، والتي تجعلها أفضل نحو تحقيق الذات. وتقوم باستبدال الأسئلة السلبية، بأسئلة إيجابية مثل "ما الذي أحتاج إلى القيام به لأطور من نفسي وأكون أكثر سعادة في الحياة؟". كما عليكِ التعلم باستمرار وبشكل دائم في حال أردتِ مواكبة التطور والنجاح والوصول إلى أهدافكِ. فأنتِ بحاجة إلى تعلم أشياء جديدة باستمرار وممارسة الأنشطة التي تُحسّن من مهاراتكِ.

التمسك بهدفك

من المهم التخطيط جيداً لمستقبلكِ ودراسة كل خطواتكِ المستقبلية القادمة مع الأخذ بالحسبان كل العقبات والمشاكل التي تُواجهكِ. إلى جانب رسم الأهداف الأساسية المتعلقة بحاضركِ ومستقبلكِ.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي