متسلط وصعب المراس.. خطوات تعلم فن إدارة المدير

2022-02-05

متسلط وصعب المراس.. خطوات تعلم فن إدارة المدير (التواصل الاجتماعي)

شيماء محمود

من قال إن الإدارة تقتصر على إدارة المدير الموظفين الأقل رتبة منه؟ قد يلعب الموظفون دورا في إدارة مديريهم أيضا، فكما حاول الباحثون تخطيط مبادئ وفنون لإدارة الموظفين وضعوا أيضا فنونا لـ"إدارة المدير".

إدارة المدير هنا أو الإدارة لأعلى (Managing Up) لا تتطابق مع الإدارة لأسفل السلم الوظيفي (Managing Down)، فهي بالأساس طريقة لبناء علاقة صحية وإيجابية من الموظف مع رئيسه في العمل بما يضمن له تحقيق بعض أهدافه الوظيفية والمهنية.

قد تبدو الفكرة سهلة، لكن الواقع لا يقول هذا، خصوصا حينما يواجه الموظف مديرا متسلطا صعب المراس أو غير كفء أو غيرها من الصفات الوارد أن نلقاها في بيئات العمل.

فن "إدارة المدير"

لتتمكن من "إدارة مديرك" أو الحفاظ على علاقة فعالة ومثمرة معه من المهم معرفة "نوع المدير" أو صفاته الرئيسية لتتمكن من التعامل معها.

ربما تتعامل مع مدير مغرور يعتقد أنه يعرف كل شيء، أو مدير متردد في اتخاذ القرارات، أو صارم للغاية في التعامل مع قراراته، أو شخص يبعث رسائل متضاربة، أو مدير محدود الذكاء، أو خارق الذكاء، أيضا قد تكون تتعامل مع مدير جديد لا تعرف الكثير عنه، أو مدير تتعامل معه عن بعد وليس بشكل مباشر، أو مدير لا يحبك لأسباب شخصية أو حتى بلا سبب، وبالطبع التعامل مع كل شخصية يحتاج أساليب مختلفة.

لكن بغض النظر عن نوع مديرك هناك بعض المهارات الأساسية التي يجب أن تدرب نفسك عليها لتكسب رضاه وتكسب منه ما يرضيك أيضا.

على سبيل المثال، ستحتاج إلى معرفة كيفية توقع احتياجات رئيسك، وطريقة تفكيره والطرق التي يدعم بها أفكاره أو يرفض بها الأفكار، وطريقة تعامله مع المشاكل والمواقف الصعبة.

بالطبع، ستكون هناك أوقات تختلف فيها مع رئيسك في العمل، ولا بأس بذلك طالما أنك تتعامل مع هذه الاختلافات بطريقة محترمة ومثمرة، لكن المساحات الأخرى التي تريد أن يكون فيها توافق قد تحتاج منك جهدا.

حتى من يعتبرون مديريهم هم الأعظم أو يملكون صداقات قوية معهم قد يكون من المهم لهم تعلم مهارات لإدارة التعامل معهم، ومع رؤساء مديريهم كذلك، لأنه ليس من الذكاء أن تجعل لك محاميا واحدا في بيئات العمل.

ومن المهم كذلك فهم أن إدارة المدير لا تعني بأي شكل التملص من العمل، أو "إصلاح مدير سيئ"، أو التلاعب بالمدير، لكنها تعني أنك ستكون موظفا أكثر فاعلية وتضع قيمة لرئيسك وشركتك في الاعتبار كذلك كما أشارت مجلة الأعمال الأميركية "هارفرد بيزنس ريفيو" (Harvard Business Review).

إذن، كيف تدير مديرك؟ التعامل مع المدير بشكل إيجابي وفعال يتطلب بعض المهارات التي تتمثل في الخطوات التالية:

خذ وقتك للتحليل: كما يأخذ المديرون وقتهم للتعرف على سمات موظفيهم فربما عليك فعل الأمر نفسه وأخذ وقتك في فهم شخصية رئيسك، وطريقته في الإدارة وتحقيق الأهداف والتعامل مع الصعاب، وأيضا معرفة خلفيته المهنية، والمساحة التي يتركها بين الشخصي والمهني، بل وأحيانا متابعة نجاحاته لتستخدمها في مرات يكون مهما الاحتفاء معه بها.

اختر أفضل طريقة للتواصل: الإدارة عموما -سواء للموظفين أو للمديرين- تحتاج إلى فهم طريقة التواصل المناسبة لكل شخص، وبالنسبة لبعض المديرين قد يكون الاستماع الفعال هو طريقة التواصل المناسبة لهم، فيما يفضل آخرون تقديم ملاحظات مستمرة، وأيضا معرفة طريقة التواصل مهمة، فقد يفضل بعض المديرين الطريقة الرسمية بواسطة البريد الإلكتروني، فيما يحب آخرون النقاش الفردي أو يحبذ آخرون الاجتماعات لطرح ومناقشة الأفكار وتقييم العمل.

طور مديرك: قد لا يكون هذا بالمعنى الحرفي للتطوير، ولكن يمكنك فعل ذلك من خلال دعمه لتحقيق أهدافه، مثلا قد يكون مديرك رئيس قسم ويريد أن يصبح نائب رئيس الشركة، يمكنك دعمه لتحقيق هذا الهدف، وتستفيد على الجانب الآخر بتطوير نفسك، فيما تحسن العلاقة بينك وبين مديرك ليكون داعما لك.

اجعله يرى أنك تصلح لأن تكون ذراعه اليمنى: هل يمكنك أن تظل هادئا ومنتجا تحت الضغط وتتأقلم جيدا مع التغيير؟ هل يمكنك مساعدة مديرك عندما يكون تحت الضغط ويواجه التغيير؟ يعني أنك تملك طريقة رائعة لإدارة علاقتك معه.

إذا لاحظت أن مديرك يتعامل مع ضغوط معينة يمكنك أن تعرض عليه المساعدة وبشكل مهني أيضا من خلال عرض ذلك في إدارة اجتماع الفريق، أو استلام مهمة إضافية لتقليل عبء العمل، حاول أن تكون الشخص الذي يتولى زمام المبادرة في مشروع جديد أو يتعامل مع مشكلة أو صعوبة، وأظهر قدرتك على أن تكون اليد اليمنى لمديرك.

كن مستعدا بالحلول: عندما تتعامل الشركة أو مديرك مع مشكلة ما قم بالعصف الذهني للحلول الممكنة، واقترح أخذ المسؤولية عنهما لحلها، واعمل على منحهما نقطة بداية للبناء عليها، فهذا يوضح لهما قدرتك على التفكير مليا والنظر في المشكلة من وجهة نظر نقدية كما لفتت مجلة "فوربس" (Forbes) الأميركية.

لا تدخل في كل التفاصيل: مهما قدّر مديرك مساعدتك له في بعض الجوانب فإنه يحب أن يظل يشعر باستقلالية قراره، وبقدرته على إدارة العمل والأداء فيه بقدر معين، لذلك تجنب الدخول في كل التفاصيل حتى لا تبدو وكأنك تتطلع لمكانه أو تظهر كأنك متسلط.

Nagwan Lithy - الاختلاف مع مديرك في العمل أمر شائك يحتاج لبراعة وهدوء (بيكساباي) - كيف تختلف مع مديرك في الرأي دون خسارة وظيفتكمهما قدّر مديرك مساعدتك له في بعض الجوانب فإنه يحب أن يظل يشعر باستقلالية قراره (بيكسابي)

اجعله يشعر بالتقدير، ويا حبذا لو كان ذلك أمام مديريه، طالما قدم مديرك إنجازا يستحق التقدير فافعل ذلك ولا تتردد في إخباره، سيكون سعيدا بأن يشعر بالتقدير، خصوصا بحضور رؤسائه في العمل، لكن كن ذكيا كفاية حتى لا تظهر متملقا، أظهر أن طريقة إدارة رئيسك كانت مثمرة في النجاح المشترك الذي حققه جهد الفريق أيضا.

اجعل مديرك على اطلاع دائم: لا أحد يريد أن يتعامل مع المفاجآت، وهذا يشمل مديرك، لذلك حاول أن تنقل التغييرات التي قد يكون لها تأثير كبير، واعمل على مشاركة المعلومات التي تتعلق بقسمك أو عملك بشكل استباقي، وأيضا سيكون جيدا أن تطلعه على التقارير الجيدة كذلك، لأن ذلك بالنسبة له ورقته الرابحة.

كن واضحا: اذكر احتياجاتك وأفكارك بطريقة موجزة وواضحة، وادخل إلى صلب الموضوع واشرح له إذا لزم الأمر، لكن من المهم أن تتجنب الدراما، خصوصا مع المديرين ذوي الطاقة المحدودة أو الصارمين، أيضا إذا سألك مدير عن برامج تدريب تحتاجها أو اقتراحات لتسهيلات تطور أداءك فافعل هذا بكل وضوح وذكاء.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي