وجهٌ فَقَدَ ظِلّه

2021-12-27

ناهدة سعد

عندما يتثاءبُ المساءُ

ويتمطى إلى حدود الأفقِ،

فَلنْمْضِ أنا وأنتِ

إلى المقهى

حيث قرقعةُ الكؤوسِ

كَحَدّ السكّينِ

تجرّحُ الصمتَ المسكونَ

بأغنيةٍ في الركنِ

وبتذكاراتِ الشتاءِ

وبدخانٍ لولبّيِ الإلتفافِ،

فَلْنَمْضِ ونمتلئ بالعيونِ تدورْ

دورانَ الرّحى في القصص السحرية

عيون تتثاءبُ وعيون تبوحُ







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي