لِم هذي الفوضى

2021-12-18

عبد الكريم الطبال

يَرْمِي أحياناً

طفلٌ مجنون

حجراً أو ورداً

في زمنِ الصَّهْدِ

على جسدِ الماءْ

العاري الغَافي

تحت الأغصانِ المُكتظَّةِ

بالصّمتْ

فيحتجُّ الحجرُ

ويبكي الوردُ

ولا يبقَى في العالمِ

مَن لا يسألُ

أو يغضبْ

تسأل موجةْ

مِن مَهدٍ أزرقْ

مَن يوقظني في عزِّ الحلمْ؟

يسألُ طائرْ

مِن قَصرٍ أخضرْ

لِمَ هذي الفوضى؟

تسأل أسماكٌ في الأعماق

ما هذا؟

زلزالٌ في الروحْ

أم كابوسُ الليلْ؟

وأنا أسأل ثانيةً

لِمَ هذي الفوضى؟

شاعر من المغرب







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي