الإيطالية "إيني" ستبدأ إنتاج الغاز في موزمبيق في النصف الأول من 2022  

أ ف ب
2021-11-06 | منذ 3 شهر

 

 

المقر الرئيسي لمجموعة "ايني" الايطالية للنفط والغاز قرب ميلان في 27 تشرين الاول/اكتوبر 2017 (ا ف ب)

أعلنت حكومة موزمبيق الجمعة 5 نوفمبر 2021م  أن مجموعة إيني الإيطالية العملاقة للمحروقات ستنتج الغاز الطبيعي المسال قبالة الساحل الشمالي للبلاد اعتبارا من النصف الأول من 2022.

وأعلن النبأ بعد مقابلة بين رئيس المجموعة كلاوديو ديسكالزي ورئيس موزمبيق فيليبي نيوسي في مابوتو للحديث عن مشروع الغاز هذا.

وصرح وزير الموارد المعدنية والطاقة ماكس تونيلا للصحافيين أن أعمال الحفر البحرية في آبار هذا المشروع المسمى "كورال ساوث" انتهت الأسبوع الماضي.

وأضاف "من المقرر أن يكتمل بناء المنصة هذا العام ما يشير إلى أن موزمبيق ستبدأ إنتاج وتصدير الغاز الطبيعي في نهاية النصف الأول من 2022".

وسيقام مشروع منصة إيني هذا قبالة ساحل مقاطعة كابو ديلغادو ما يفترض أن يحميها من التمرد الجهادي الذي أسفر خلال أربع سنوات عن سقوط أكثر من 3400 قتيل ونزوح 800 ألف شخص.

وفي آذار/مارس الماضي هاجم مسلحون يرجح أنهم جهاديون مدينة بالما في شمال شرق البلاد، ما أدى إلى توقف مشروع عملاق للغاز تشارك فيه مجموعة "توتال إنرجي" الفرنسية بسبب العنف.

وقال ديسكالزي إن مشروع "إيني" هو "أول مشروع لإنتاج احتياطات الغاز الكبيرة التي اكتشفناها في موزمبيق".

ويفترض أن تباع كل كميات الغاز التي سيتم إنتاجها إلى المجموعة النفطية البريطانية "بريتش بتروليوم".







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي