الرئيس اللبناني يطالب الأجهزة الأمنية بالتعامل بشفافية مع المواطنين

2021-08-31 | منذ 2 شهر

الرئيس اللبناني، ميشال عون

بيروت-وكالات: طالب الرئيس اللبناني، ميشال عون، الثلاثاء 31أغسطس2021، الأجهزة الأمنية والعسكرية والقضائية في لبنان بضرورة التعامل بشفافية مع المواطنين.

وقال عون إنه من الضروري إعلام المواطنين بمصير المواد التي يتم ضبطها، حيث يقوم المحتكرون بتخزينها.

وحذر عون من تلاشي الثقة بين المواطن والدولة، طالما "لا يحصلون على إجابات واضحة عن أسئلتهم المشروعة".

وحسب الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، طالب عون بمعرفة مصير من يتم القبض عليهم بتهمة الاحتكار "هل تم سجنهم أم حظوا بحماية؟".

وقال عون إن حصول المواطن اللبناني على إجابات حول المواد التي تم مصادرتها يعمل على عودة الثقة بين المواطنين وأجهزتهم الأمنية.

وأشار الرئيس اللبناني إلى أنه لن يتردد في كشف كل الحقائق للمواطنين "حتى لا أقع أسيرا للشائعات والأخبار الكاذبة".

ولا يزال لبنان يعاني من عدم تشكيل مكوناته السياسية لحكومة، وهو ما أدى خلال الفترة الأخيرة لمعاناة اقتصادية كبيرة، لم تشهدها البلاد من قبل.

وأسفرت جهود قوات الجيش اللبناني المتواصلة عن ضبط مئات الآلاف من ليترات البنزين في مناطق مختلفة من أنحاء البلاد خلال الفترة الماضية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي