بعد تلقيهم فدية.. مسلحون نيجيريون يفرجون عن 15 تلميذا من أصل أكثر من 100 مخطوفا

2021-08-22 | منذ 2 شهر

أبوجا-وكالات: أفرج مسلحون كانوا قد خطفوا أكثر من 100 تلميذ من مدرسة بيثل الثانوية في شمال غرب نيجيريا، عن 15 رهينة منهم، بعدما تلقوا فدية مالية.

وقال هياب، المتحدث باسم عائلات مخطوفي مدرسة بيثل، لوكالة "فرانس برس"، الأحد 22أغسطس2021، إنه "تم الإفراج عن 15 تلميذا ليل أمس، بعد دفع فدية مالية".

ورفض هياب الإفصاح عن المبلغ الذي تم دفعه، علما بأن السلطات المحلية تشدد على معارضتها لدفع أي فدية للإرهابيين وتهدد بحبس أي شخص يقدم على تسديد مبلغ مالي مقابل الإفراج عن مخطوفين.

وقال هياب: "لا يزال 65 تلميذا في قبضة الخاطفين، نعمل على الإفراج عنهم".

وقام عشرات المهاجمين في 5 يوليو باقتحام ثانوية بيثل المسيحية المعمدانية الواقعة في ضواحي مدينة كادونا، عاصمة الولاية التي تحمل الاسم نفسه، وخطفوا 121 تلميذا من مهاجعهم.

وتندرج عملية الخطف هذه في سياق سلسلة عمليات مماثلة نفذتها عصابات مسلحة تُعرف محليا بـ"قطاع الطرق"، لطالما بثت الرعب في شمال غرب نيجيريا ووسطها ومارست النهب وسرقة الماشية والخطف مقابل فدية.

إلى الآن بلغ عدد تلاميذ بيثل الذين أفرج عنهم أو هربوا من خاطفيهم 56 شخصا.

ومنذ ديسمبر خطف نحو ألف تلميذ، إذ استهدفت العصابات المدارس والكليات بعمليات الخطف، وفي حين أفضت مفاوضات عن الإفراج عن غالبية المخطوفين، لا يزال العشرات محتجزين في مخيمات مقامة داخل مناطق الغابات.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي