8 علامات مبكرة لتليف الكبد يجب ألا تتجاهلها

2021-08-05 | منذ 2 شهر

 

يمكن أن ينتج مرض الكبد عن مجموعة من العوامل، من شرب الكثير من الكحول إلى زيادة الوزن وحتى الجينات الوراثية.

ويؤدي الكبد 500 دور مذهل في جسم الإنسان، بما في ذلك مكافحة الالتهابات، وتحويل الطعام إلى طاقة، ومساعدة الجسم على التخلص من الفضلات. ومع ذلك، فإن الكبد معرض للخطر من مجموعة من العوامل، من النظام الغذائي وتعاطي الكحول والعدوى وحتى العوامل الوراثية التي تسبب أمراض الكبد. ويمكن أن تسبب كل هذه العوامل الأربعة أمراض الكبد، وإذا لم يتم اكتشافها مبكرًا، يمكن أن يحدث ضرر شديد يصل إلى تليف الكبد.

الأنواع الأربعة لأمراض الكبد هي:

  • مرض الكبد الدهني المرتبط بالكحول - حيث يتلف الكبد بعد تعاطي الكحول.
  • مرض الكبد الدهني غير الكحولي - تراكم الدهون داخل الكبد في خلايا الكبد.
  • التهاب الكبد الفيروسي - التهاب في الكبد ناتج عن عدوى فيروسية.
  • التهاب الكبد المناعي المزمن - شكل حاد من التهاب الكبد حيث تهاجم خلايا الدم خلايا الكبد وتدمرها.

وإذا كنت تعاني من تليف الكبد، فقد تلاحظ واحدًا من الأعراض التالية:

الشعور بالتعب والإرهاق طوال الوقت

  • فقدان الشهية
  • فقدان الوزن وهزال العضلات
  • الشعور بالغثيان والقيء
  • ألم في منطقة الكبد
  • شعيرات دموية صغيرة تشبه العنكبوت على الجلد فوق مستوى الخصر (الأورام الوعائية العنكبوتية)
  • بقع النخيل الحمراء

أنماط النوم المضطربة 

ولتقليل خطر الإصابة بأمراض الكبد، يجب أن تنتبه جيدًا لخيارات أسلوب حياتك، فتناول الطعام الصحي، وممارسة الرياضة بانتظام، وتقليل استهلاك الكحول كلها عوامل أساسية للوقاية من أمراض الكبد، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي