أعراض جديدة للقاح “جونسون”.. ووكالة الأدوية الأمريكية تحذر 

2021-07-13 | منذ 3 شهر

رصدت وكالة الأدوية الأمريكية “خطراً متزايداً” للإصابة باضطراب عصبي نادر، لدى أشخاص تلقّوا لقاح “جونسون آند جونسون” المضادّ لفيروس كورونا.

ووجهت الوكالة كتاب إلى شركة “جونسون آند جونسون”، صنفت وكالة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) فرص الإصابة بمتلازمة غيلان باريه (GBS) بعد التطعيم بأنها “منخفضة جدا”، وقالت إنه ومع ذلك يجب على متلقي لقاح “J&J” التماس العناية الطبية إذا ظهرت لديهم أعراض تشمل الإحساس بالضعف، أو الوخز، أو صعوبة المشي، أو صعوبة حركات الوجه.

وتلقى حوالي 12.8 مليون شخص لقاح “J&J” في الولايات المتحدة. وذكرت وكالة الغذاء والدواء الأمريكية إن 100 تقرير أولي عن المتلازمة GBS في متلقي اللقاح تتضمن 95 حالة خطيرة تتطلب دخول المستشفى، ووفاة واحدة تم الإبلاغ عنها.

وقالت شركة “J&J” في بيان إنها تجري مناقشة مع المنظمين حول حالات GBS. وأكدت أن معدل الحالات المبلغ عنها من GBS في متلقي لقاح J&J يتجاوز المعدل الأساسي بدرجة صغيرة فقط.

ومتلازمة GBS هي حالة عصبية نادرة يهاجم فيها الجهاز المناعي للجسم الطبقة الواقية من الألياف العصبية. تتبع معظم الحالات عدوى بكتيرية أو فيروسية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي