شيرين الفلسطينيه ! " كرت تأبيني " .
2022-05-24
عبدالوهاب جباري
عبدالوهاب جباري

_كانت أختنا (شيرين ) مناضلة على الشاشة وعشنا معها طويلا ..
_ رزالة اليهود مع المايك الصوتي حتى كسروا أصابعها سابقا _ شفناه وتألمنا لإلمها يومئذ ؟
شيرين :
_ كانت تنام وتصحو على تغريدة أمهات الشهداء وفرحهم بإستشهاد أبطالهم وبطلاتهم .. من كل الأعمار ..
شيرين :
بتغطيتها حدث في القدس لايعني تحويل القدس لإصحابه بعدئذ ؟
شيرين كانت _ كاميرا _ إنسانية فلسطينة ، عربية / مسلمة ..تصور لنا ما يدور من أوجاع
لم تحمل يوما حجرا .. بندقية أو سكينا للمطبخ ..
شيرين كانت :
تحارب _ الإحتلال _ بالكلمة وتدينه بسوء أفعاله في قومها ( أخوتنا وأخواننا الفلسطينيين) ..
شيرين :
رأيناها صيفا وشتاءا ليلا ونهارا
تقف بالمرصاد لدحض دعاوى الإحتلال وتنفيها جملة وتفصيلا ..
شيرين الفلسطينية :
_ لم تسقط على وجهها الحر مجانا؛ بل غرست في تراب أرضها صحوة (فلسطين ) شخصيتها وعزمها وإرادتها ..
شيرين الفلسطينية المغتالة بالأمس .. سيدفع المحتل ثمنه غدا !! .

 

*سيناريست يمني /هولندي.



مقالات أخرى للكاتب

  • خربشه " ميتافيزيقيه " في المجهول للعالم !
  • العالم يريد إسقاط مجلس الأمن الدولي ؟
  • هل اليهود عربا وعيال عمنا ؟ ولمن تكون (القدس) لنا أم لهم ؟!





  • شخصية العام

    كاريكاتير

    إستطلاعات الرأي