وأد الحرب في اليمن بالسياسات المرنة ، والتنازلات الجمة من كل الأطراف !
2021-10-19 | منذ 1 شهر
عبدالوهاب جباري
عبدالوهاب جباري

يقال عن أزمة اليمن سياسية
والكل ينتظر حلآ عسكريآ من هنا أو هناك .
هنا دعوني لو تسمحون أطرح عليكم الحل السياسي :
_ نمنح كل هاشمي وكل هاشمية
( بعد فحص حمضهم نوويآ ، لمن يتقدم كنخب وأرباب أسر كبيرة هاشمية للإستدلال عليهم من دونهم جينيآ ووراثيآ )
ثم بعد التأكد من إنتمائهم للرسول وجدنا محمد ..نقول :
_ نعطيهم إمتيازات بموافقة البرلمان بالطبع ..
إمتيازات لا تتعدى حقوق المواطنة المتساوية في نصوص الدستور
ولا تغمط حقهم في نيل الإحترام الشعبي ( الرسمي ) كنسل لحبيبنا وجدنا محمد رسول الله الأعظم .. ومن كذب أو زور أو أدعى أو .. أو ..
فيخضع للمحاسبة والمساءلة وتطبق عليه القوانين .. بالسجن والغرامه إلخ..
لإني أريد ونريد معآ إعادة بناء بلدنا
ومحو كل آثار وترسبات الحرب
بسواعدنا اليمنية القحة ، الفتية ، جميعآ .. أقلية وأكثرية ..
نريد أن تتوقف الحرب في بلادنا فورآ ..
ولا يمنع من تقديمنا بعض ( التنازلات ) منا الأكثرية لبني هاشم الأقلية فينا ..
نتنازل بعقل لهم دون شطحات بالطبع منهم ..
ونعيش مجددآ سواسية وأخوة ..
في ظل دستور الجمهورية اليمنية والشريعة السمحاء ؛
ولا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى ..
وسنمنح الإمتيازات لإهل التقوى منهم بشكل خاص ثم ما المانع منحهم ، كلهم لو كانوا على شاكلتهم ..
وفق تشريعات البرلمان ونصوص الدستور
وموافقة الأغلبية لقاء دفع فوضى الأقلية منها ( الحوثي ) للأبد .. خارج حدودنا الطاهرة ، الزكية ..
ونحن شعب صبور ومؤمن وجاد وشجاع وملتصق بإرضه وسمائه وشجره وبجباله وبحره ..
لنا أن نفكر الآن بعقل رصين ومسؤول لإخماد نار الحرب
بالنظر لكل الحسابات
وما لنا وماعلينا تفاديآ للإفلاس المتوقع بشدة وإعلان البلد { أمنا اليمن } بلدآ فاشلة ، مفلسة أيضآ ؟ ..
وثمنآ للسلام لا نعترض على قبول الخسارة النسبية لضمد الجراح ، بغية التعافي الكلي والسليم القوي ..
فلنخسر 10% من مكتساباتنا .. مقابل أن يظل بحوزتنا 90% ..
ومنذ 7سنوات فلم نصل لنتيجه ؟ قبل التحالف العربي وبعده ..
أتتذكرون ..
أو بالحل السياسي ( الوطني ) وهذا ما أهتديت وأشير له اليوم ..
وصدقوني أن لا حل سياسي متفق عليه دون الخضوع لوجع الأزمة
وعرض تنازلات ، وقبول دفع تضحيات ما .. لإرضاء الأطراف .. وخروج هذا بربح و الآخر بمكاسب ..
وكلهم يرجون الحلول _ كل الشعب _ أيآ كانت عسكرية أو سياسية بإقل الخسائر ..
وهذا رأيي الوطني الحر ، المستقل ..
بعدأداء صلاة الإستخارة .. ( ؟! ) ..
_ نؤمن بالحوثي أولآ كشريك
ثم نمنحه إمتيازات كسليل لرسول الله في بلدنا العربي بشروطنا
( فحص حمضه النووي .. خشية أن يكون غير عربي فجدنا الرسول الكريم ودعنا منذ مايربو على 1499 عام ؛ وقد يكون من يدعي نسبه إليه فارسيآ أو أرمنيآ أو شركسيآ إلى آخر القوميات والمسميات التي تسللت للإسلام ثم أدعت إنتسابها لجدنا العربي ، القرشي له إعتباطآ وتزويرآ للحقيقة ، وإعتباطآ للعقل وللواقع وتطلبنا اليوم بحقها الإلهي في حكمنا ومن بعدنا أحفادنا وأحفاد أحفادنا ل1000سنة قادمة وهذا المحال بعينه ..وهو في عين الواقع وكبد الحقيقة يكون غير عربي ونتوسم ألا يكون فارسيآ حصريآ ، رافق جدنا سيف بن ذي يزن وهم خريجوا سجون فارس يومئذ وتطبق عليهم عقوبات .. من أحفاد عامل (كسرى ) المسمى _ باذان _ وحسب ..كما يظن ويشاع إن لم يكن مثبت تاريخيآ وغير قابل للمنازعات أو للنقاش )
أجل :
فنعفي كل من يثبت جده محمدآ :
_ إعفاءآ من الكهرباء ل10سنوات قادمة ..
_وتخفيض في الضرآئب لخمس سنوات في العقارات مثلآ
وعلى كل معفى مماسبق أن يلتحق :
( بمعهد عالي خاص بآل البيت في اليمن )
ويقدم بحوثآ خاصة .. في كيفية دعم آل البيت في إستدامة وإزدهار وتخليق مشاريع التنمية والتطور في البلاد .. كشهادة ميلاد جديده لولائهم للبلد الأم اليمن وليس إيران الخميني أو ( فارس كسرى)..
وأنا هنا كمجتهد .. أفتح الباب مواربآ ..
وعليكم الباقي
في النقد إيجابيآ أو دونه ..
وإختراع أساليب أخرى لتطوير الفكره ..
( كيف نهدىء _ بني هاشم _ ويشعرون بالأمان بيننا )
ثم لتطبيقها عمليآ في كل أوجه حياتنا ونشاطاتها ..
.. لإيقاف الحرب بإدمغتنا اليمنية قبل غيرها ..
ولو بدت لكم سطحية أو غير مقبولة .. مما تقدم وسبق ؛
فهو حبآ سخيآ لبلدي وموطني ؛
وهذا ما عندي فماعندكم ؟
والله تعالى خير الشاهدين .

*سيناريست يمني / هولندي.

*هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن الأمة برس



مقالات أخرى للكاتب

  • ســــــــــــــــــــــــــــــــــــرديات
  • قراءة حذرة .. وتكهنات يمانية ؟
  • الشماته بين الدين والسياسه ( كورونا ) !




  • كاريكاتير

    إستطلاعات الرأي