لنشرها معلومات خاطئة عن كورونا..  "فيسبوك" تجمد صفحة الرئيس الفنزويلي

2021-03-27 | منذ 2 أسبوع

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

قال متحدث باسم شركة "فيسبوك"، السبت 27مارس2021، إن فيسبوك جمدت صفحة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، لانتهاكها سياسات تحظر نشر معلومات خاطئة عن كوفيد -19، من خلال الترويج للعلاج الذي يزعم دون دليل أنه يمكن أن يعالج المرض".

ووفقا لما نشرت "رويترز"، اليوم السبت، أوضح متحدث باسم الشركه لها: "أن فيسبوك أزالت مقطع فيديو يروج فيه مادورو للأدوية لأنه ينتهك بذلك سياستها ضد الادعاءات الكاذبة بأن شيئا ما يمكن أن يضمن الوقاية من الإصابة بـ كوفيد -19 أو يمكن أن يضمن التعافي منه".

وقال المتحدث لرويترز "نتبع إرشادات منظمة الصحة العالمية التي تقول إنه لا يوجد حاليا دواء لعلاج الفيروس"، وأضاف "نظرا للانتهاكات المتكررة لقواعدنا، نقوم أيضا بتجميد الصفحة لمدة 30 يوما، ستكون خلالها للقراءة فقط".

وأعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، سابقا، توصل بلاده لمضاد لفيروس كورونا المستجد، واصفا إياه بـ"المعجزة".

وقال مادورو في خطاب متلفز له، "إن عشرة قطرات تحت اللسان... ثم تحصل المعجزة"، لافتا إلى أنها تحيد فيروس كورونا بنسبة 100% عند استخدامها كل 4 ساعات.

وقال المتحدث باسم فيسبوك إنه تم إخطار مديري الصفحة بانتهاك السياسة.

ولن يتأثر حساب مادورو على منصة التواصل الاجتماعي لمشاركة الصور "إنستغرام"، المملوكة لفيسبوك.

ولم ترد وزارة الإعلام الفنزويلية على الفور على طلب للتعليق.

قال مادورو في فبراير/شباط إن مقاطع الفيديو على فيسبوك "خاضعة للرقابة" والتي يظهر فيها "كارفاتيفير". وكان قد قال في الماضي إنه عومل حلفاؤه معاملة غير عادلة من قبل شركات التواصل الاجتماعي، بما في ذلك ما يسميه التعليق التعسفي للحسابات.

يستخدم مادورو بشكل متكرر وسائل التواصل الاجتماعي بما في ذلك فيسبوك و"تويتر"، وفي بعض الأحيان يبث خطابات عبر "فيسبوك لايف".

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي