بسبب تراجع أسهم "تسلا".. إيلون ماسك يخسر 6.2 مليار دولار

متابعات الامة برس:
2021-03-05 | منذ 1 شهر

إيلون ماسك

خسر إيلون ماسك مؤسس شركة "تسلا" المتخصصة في صناعة السيارات الكهربائية، 6.2 مليار دولار، بسبب تراجع أسهم شركته.

وبحسب موقع مجلة "فوربس" الأمريكية فقد خسر ماسك 6.2 مليار دولار بسبب تراجع أسهم "تسلا" بنسبة تقترب من 5%.

ووفقا لهذه الخسارة فقد تراجعت ثروة ماسك إلى 150.9 مليار دولار بعد أن فقد سهم "تسلا" 32.25 دولار من قيمته، ووصل إلى 620 دولارا مقابل السهم الواحد، وبذلك يحل ماسك في المركز الثالث بين كبار أثرياء العالم بعد مدير شركة أمازون جيف بيزوس، 175.4 مليار دولار، ومدير مجموعة مويت هنسي لوي فيتون، برنار أرنو، 155.6 مليار دولار.

وازداد حجم ثروة "ماسك" في الفترة الأخيرة بسبب قفزة في رأسمال شركة تسلا من 100 مليار دولار في مطلع 2020 إلى نحو 800 مليار دولار في فبراير 2021.

وكان الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، أعلن عن عزمه إنشاء مدينة جديدة في ولاية تكساس تسمى مدينة ستاربيز، مشيراً إلى أنها ستكون مدينة صديقة للكلاب.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن إعلان إيلون ماسك، جاء في تغريدة أطلقها على حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر".

وقال ماسك، إن المدينة، ستضم منطقة بوكا - تشيكا بالولاية، التي توجد بها منشأة اختبار صاروخ سبيس إكس، مشيرا إلى أن المدينة ستكون صديقة للكلاب، حيث سيجري التعامل مع الكلاب فيها بشكل جيد جداً.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي