مباحثات مباشرة للمرة الأولى بين واشنطن والحوثيين… والجماعة: العقوبات الأمريكية تطيل أمد الحرب

القدس العربي
2021-03-04 | منذ 7 شهر

تعز ( الجمهورية اليمنية) - خالد الحمادي - كشفت مصادر، أمس الأربعاء 3-3-2021، عن وجود مباحثات سرية مباشرة بين الإدارة الأمريكية الجديدة وجماعة الحوثي في سلطنة عُمان، يقودها المبعوث الأمريكي الى اليمن تيم ليندركينغ، من أجل التوصل إلى صيغة لوقف الحرب في اليمن.
وقالت وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مصادر أمريكية إن المحادثات التي لم يعلن عنها أي من الجانبين رسميا، جرت في العاصمة العمانية مسقط في 26 شباط/ فبراير بين المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، وكبير مفاوضي جماعة الحوثي محمد عبد السلام، الذي يتخذ من مسقط مقرا لتحركاته الدبلوماسية الخارجية.
وأشارت إلى أن اجتماع مسقط جاء في إطار نهج الجزرة والعصا الجديد للرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي أعلن الشهر الماضي وقف الدعم الأمريكي للحملة العسكرية التي تقودها السعودية، كما تراجع بايدن عن قرار سلفه دونالد ترامب بتسمية الحوثيين بالإرهابيين.
وذكرت أن ليندركينغ التقى مع عبد السلام في مسقط بعد اجتماعه مع مسؤولين سعوديين ومسؤولين من الأمم المتحدة في الرياض، كما زار الإمارات العربية المتحدة والكويت وقطر خلال جولته الإقليمية. وقالت المصادر إن ليندركينغ ضغط على الحوثيين لوقف هجومهم على مأرب وشجع الحوثيين على الانخراط في نشاط مع الرياض في محادثات افتراضية بشأن وقف إطلاق النار.
الى ذلك، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، الثلاثاء، عقوبات جديدة على قياديين عسكريين من جماعة الحوثي، متهمة إياهما بشراء أسلحة من إيران وتنظيم هجمات، بعد أن كثف التنظيم هجومه على السعودية، وكثف هجومه على الأرض في محافظة مأرب اليمنية.
واتهمت جماعة الحوثي، الأربعاء، الولايات المتحدة بالوقوف وراء إطالة أمد الحرب. وجاء ذلك في تغريدة للمتحدث الرسمي باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام، عبر حسابه على “تويتر”. وقال عبد السلام “أكثرت أمريكا من التصريحات عن السلام ثم ذهبت إلى ما تدعيه من فرض عقوبات”.
وأضاف أن واشنطن “بذلك تدين نفسها بأنها ليست في وارد وقف العدوان وفك الحصار عن اليمن، وأنها وراء إطالة أمد الحرب ومفاقمة الأزمة الإنسانية”، دون مزيد من التفاصيل.
وفي وقت لاحق من اليوم ذاته، رحبت الحكومة اليمنية بهذه العقوبات، متهمة الحوثيين “برفض الاستجابة لدعوات السلام والاستمرار في تنفيذ الأجندة الإيرانية المزعزعة للاستقرار في اليمن والمنطقة”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي