"فيسبوك" يستأنف الإعلانات السياسية

2021-03-04 | منذ 1 شهر

 التحقق من إعلانات القضايا السياسية والاجتماعية

بعد ثلاثة أشهر، من حظرها على فايسبوك بهدف «كبح تدفق المعلومات المضلّلة»، يعود الموقع الأزرق الى استئناف نشر الإعلانات السياسية الاميركية، بعد انتهاء الإستحقاق الرئاسي في الولايات المتحدة.

فايسبوك أوضح في تدوينة له بأن «الإعلانات السياسية والاجتماعية وتلك المتعلقة بالانتخابات، في الولايات المتحدة سيسمح بنشرها مجدداً»، مذكراً بأنه فرض «هذا الحظر بعد انتخابات تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، لتفادي الارتباك أو إساءة استخدام الإعلانات».

 كذلك، أكد فايسبوك بأنه على خلاف منصات أخرى، يفرض الشفافية على الإعلانات السياسية والانتخابية، وأيضاً على تلك المتعلقة بالقضايا الاجتماعية.

 وأشار الى أن إعلانات القضايا السياسية والاجتماعية سيتم التحقق منها، وسترفق بإشارة تفيد بأنها «مدفوعة» من جانب شخص أو مجموعة معينة.

 وأعلن كذلك أنه «سيغتنم الأشهر المقبلة للنظر عن كثب في كيفية عمل هذه الإعلانات، لمعرفة أين يمكن إجراء المزيد من التغييرات».

 وكان محرك البحث «غوغل» قد رفع الحظر عن الإعلانات السياسية في شباط (فبراير) الماضي.

 وقبلاً، فرض كل من فايسبوك و «غوغل» هذا الحظر لوقف تدفق المعلومات المضللة، سيما من أولئك الذين رفضوا نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية التي فاز فيها الديمقراطي جو بايدن.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي