التمارين الليلية لا تزال تأتي مع امتيازات

متابعات الأمة برس
2021-02-28 | منذ 2 شهر

بالنسبة للعديد من الناس، فإن التمرين يكون أكثر راحة بعد العمل لكن هنالك اعتقادا شائعا أن تمارين المساء تنشطك كثيرا، حيث سيكون من الصعب عليك النوم بعد ذلك، على الرغم من أن دراسة في مجلة علم وظائف الأعضاء وجدت أن التمرين ما بين الساعة السابعة والعاشرة مساء يقوم بتأخير ساعة الجسم، والتي تبقى نتائجها لأقصى حد لأوقات النوم لاحقا، ويقول هاكني إنه غير مقتنع بهذه الحالة.

ويتابع هاكني: "تشير الأدلة إلى أنه ، طالما أنك لا تقوم بممارسة التمارين الرياضية ، الاستحمام ومن بعد ذلك (مباشرة) تقفز لفراشك من أجل النوم، فإن ذلك لا يتعارض مع أسلوب ونمط نومك على الإطلاق، الأنشطة المخففة من التوتر مثل اليوغا قد تساعدك على النوم بشكل أفضل إذا قمت بممارستها في أوقات الليل".

ويستكمل هاكني حديثه: وعلى الرغم من الأبحاث حول فقدان الوزن بالنسبة للتمارين الصباحية أكثر ترسيخا، فإن هنالك بعض الأدلة تشير إلى أن التمارين الليلية يمكن لها أيضا أن تكرس الأشخاص لأجل فقدان الوزن. مقالة جديدة نشرت في مجلة علم وظائف الأعضاء التجريبية وجدت أن التمارين الليلية لا تقم بتشويش النوم ، وبمرور الوقت يمكن لها أيضا أن تقلل من مستويات هرمون جريلين المنبه للجوع، والذي يمكن أن يساعد في فقدان الوزن وإدارة الجسم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي