في عملية عسكرية ضخمة.. الجيش النيجيري يسيطر على معسكرات لداعش

متابعات الامة برس:
2021-02-05 | منذ 2 شهر

أبوجا-وكالات: تمكن الجيش النيجري من السيطرة على معسكرات عدة تتبع لمسلحين موالين لتنظيم داعش، في عملية عسكرية ضخمة شنها على مدى شهر في شمالي شرقي البلاد، وفق ما نقلته فرانس برس عن مصدرين عسكريين، الخميس 4نوفمبر2021.

وأسفرت العملية عن مقتل عدد من المتمردين البارزين، في حين نجح اثنان من كبار قادة المتطرفين في الفرار، وفق ما أفاد المصدران.

واجتاح الجيش معسكرات لتنظيم داعش في غرب إفريقيا، تقع بين ولايتي يوبي وبورنو، خلال عمليته العسكرية التي امتدت شهرا، وفقا للمصدرين.

وتواصلت العملية مع إعلان الرئيس النيجيري، محمد بخاري، تغيير أكبر أربعة قادة عسكريين عقب أشهر من الضغوط على حكومته لفشلها في إنهاء التمرد المتطرف الممتد منذ أكثر من عقد.

وجاء حينها في بيان للرئاسة أن "الرئيس بخاري قبل الاستقالة الفورية لقادة الجيش"، في إشارة الى رئيس الأركان وقادة سلاح الجو والبر والبحرية.

وأوضح المصدران العسكريان أن عناصر من الجيش مدعومين بطائرات سيطروا على معسكر دُوْلي، الأربعاء، وهو آخر معاقل المسلحين في ما يسمى "مثلث تمبكتو" بولاية بورنو.

وقال أحدهما "مع سقوط دُوْلي، صارت المنطقة بأكملها تحت سيطرة القوات النيجيرية".

وسيطر المسلحون على المنطقة منذ 2013، وأسسوا حضورا قويا لهم فيها، خاصة في تالالا التي صارت ثاني أكبر معقل لتنظيم داعش في غرب إفريقيا بعد معقله في بحيرة تشاد.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي