«تانغو الغرام» رواية الحرب السورية

2021-01-08 | منذ 3 شهر

بيروت - صدرت مؤخرا عن الدار العربية للعلوم/ بيروت، رواية «تانغو الغرام» للروائية السورية شادية الأتاسي. خيم المشهد السوري على أحداث الرواية، حيث يوميات الحرب والحب والفقد والغربة. وتغلب على أسلوبها البساطة والسرد المباشر، وتداخل فيها جو السرد الحكائي، ما بين راوية الرواية وشخوصها، حيث تركت لأبطالها التحدث عن أنفسهم بحرية. جاءت الرواية في 240 صفحة من القطع المتوسط.
هنا مشهد من الرواية:
عند الفجر تركوني، كانت العتمة مازالت تتواشج في نسيج الصباح، المدينة بدأت تندرج في نسائم يوم جديد، والهواء رطب وندي. حين خرجت، رأيت من خلال عينيّ المغبشتين بالقهر وبالدموع، خالد جالساً على رصيف الشارع، مكوماً على نفسه كخرقة بالية، رأسه ساقط بين ركبتيه. انسللت بصمت، وجلست إلى جانبه، لم أنبس بكلمة، ولم ينبس هو بكلمة. رأسي يدور، حنجرتي على وشك التفتت، والدمع كالجمر يحرق عينيّ المتورمتين. بقينا هكذا صامتين.
لا أعرف، كم مرّ من الزمن؟ حين سمعت نشيجه المخنوق يعلو ويعلو. يملأ الهواء والجو والكون
«لم أعد أستطع البقاء، سأرحل».
قال من خلال نشيجه.
تركنا خالد ورحل
لم أحزن على رحيله، كان هذا ما أردته في الحقيقة.
كان هناك على الجانب الآخر، شيء غريب، قد بدأ يتشكل في حياتي، بدأ يزورني كل ليلة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي