ديكور المكتب المنزلي

2020-12-30 | منذ 2 شهر

ماغي شما

قد يتخذ المكتب غرفة مستقلَّة له في المنزل الفسيح، أمَّا إذا كان المنزل ضيِّقًا فيمكن استغلال إحدى الزوايا في مساحة الاستقبال ليشغلها مكتب بسيط. ويصمم المكتب وفق طبيعة العمل، فتجهيزات هذه الغرفة تختلف، إذا كان يشغلها المهندس، عن تلك التي يشغلها الطبيب، أو الصحافي... وفي هذا الإطار، ثمة نصائح وأفكار عملية لتصميم المكتب المنزلي، بشكل مريح.

يفضّل استعمال الألوان الحياديّة، كالأبيض أو البيج أو الكريمي، التي تشي بأجواء العمل الجدّية، وتمنح شعورًا بالراحة، مع تجنّب تلك الداكنة. كما يُمكن وضع ملصق من "الفينيل"، يرمز إلى طبيعة العمل، على جزء من أحد الجدران.

إذا كان طابع المكتب كلاسيكيًّا، يُفضَّل استعمال ورق الجدران، الذي يحمل نقوشًا كلاسيكيَّة، فضلًا عن اختيار لون الخشب الداكن لقطع الأثاث. أمَّا إذا كان طابع المكتب "مودرن"، فيُحبَّذ توظيف الألوان الهادئة في الديكور، مع طلاء جدار مُحدَّد باللون المفضَّل لشاغل المكتب.

للتخزين وظيفة هامّة في هذه الغرفة، ولذا يجب أن تكون الأماكن المخصّصة لهذه الغاية وافرة، سواء كانت مفتوحة أو مغلقة.

توزع المقاعد بحسب طبيعة العمل، فإذا كان جديًّا كالمحاماة مثلًا، فمن المفضّل وضع مقعدين في مقابل بعضهما البعض، تتوسّطهما طاولة تقليديّة. أما إذا كانت طبيعة العمل أكثر مرونةً، أي في مجال وسائل الإعلام الاجتماعيّ، فيمكن أن يشبه المكان غرفة معيشة مصغّرة، حيث تتوسّطها طاولة تحمل المجلات، والاكسسوارات.

من الضروري اختيار كرسي المكتب بشكل يلائم حركة الجسم، على أن يكون مزودًا بذراعين متحركتين وسندة للرأس.

يحلو توزيع الشهادات أو صور مطبوع عليها الحكم أو مجموعة من الصور أو لوحة ضخمة على الجدار خلف طاولة المكتب.

يمكن تخصيص زاوية للقراءة، إذا توافرت المساحة المطلوبة، حتى تحضن الأخيرة كرسيًّا منجدًا ووحدات لحفظ الكتب وطاولة بسيطة، فضلًا عن وحدة إنارة أرضية متحرّكة تساعد في القراءة.

من الضروري أن تكون الإضاءة كافية، مع توزيع تلك المخفية بطريقة مدروسة، كما تثبيت الإنارة المركّزة فوق طاولة المكتب أو على الأرضية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي