ديكور 2021.. الرمادي والأصفر في الواجهة

2020-12-29 | منذ 2 شهر

ماغي شما

اختار معهد "بانتون" المتخصّص في إطلاق موضة الألوان، الأصفر والرمادي لوني عام 2021. معلومٌ أن الرمادي يعبّر عن القوة والتفكير والمرونة، فيما يشير الأصفر إلى التفاؤل والأمل. وفي هذا الإطار، نطلع من مهندسة الديكور ريهام فرّان، على طرق دمج توليفة الرمادي والأصفر في الديكور الداخلي.

عند اختيار الرمادي والأصفر للديكور المنزلي، يصحّ اعتماد الدرجات كافة من اللونين، وذلك بحسب الذوق والمساحة.

تستخدم توليفة الرمادي والأصفر في غرفة الجلوس وغرفة نوم الأطفال وغرفة الشباب، مع غلبة اللون الثابت أي الرمادي، بحسب الآتي: 60% للرمادي، و40% للأصفر.

في غرفة الجلوس، تغلّف الأرائك بالرمادي، مع توزيع مجموعة من الوسائد الصفر. بالمقابل، يُفضّل الابتعاد عن توليفة الرمادي والأصفر في صالة الضيوف لأن الأصفر الرائج هذا العام قد يتبدل في السنوات المقبلة، وفيما الصالة المذكورة رسميّة الطابع، يُستحسن تغليف الأرائك بالرمادي الداكن (أو الفاتح)، مع إدخال وسائد تحمل أشكال هندسية، وتدمج الأصفر بالرمادي. ويمكن أيضًا اختيار قماش الستارة السميك بالرمادي الداكن، والـ"فوال" بالأصفر الفاتح.

في غرفة الطعام، يمكن اختيار 6 كراس لتغليفها بقماش رمادي، وعلى رأس الطاولة من الجهتين يوضع كرسيّان أصفران.

في غرفة النوم، يمكن اختيار رأس السرير بالرمادي، ليحل الأصفر على الوسائد ومفرش السرير والمدات على الأرضية، أو اختيار مقعد منجد بالأصفر لزاوية الغرفة. ولا بدّ من تجنب اعتماد الستائر باللون الأًصفر، بل يفضل انتقائها بالرمادي الفاتح.

في غرفة نوم الأولاد، يحلو حضور الستارة الصفراء التي تحمل نقوشًا بالرمادي، أو قد تتلوّن الستارة بأكثر من لون، لا سيما الأصفر والرمادي والأبيض.

في المطبخ، تبدو الدرف الرمادية الفاتحة والداكنة جذّابة، ويدخل الأصفر إلى قماش الجلسة إذا توافرت أو إلى جلسات مقاعد  المشرب

لا يحبّذ وضع السجاد الأصفر في الممرات ومدخل البيت، بيد أنه يناسب غرف النوم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي