بسبب صورة.. محمد صلاح ضحية "إرهاب فكري"

الحرة
2020-12-25 | منذ 2 شهر

واجه نجم نادي ليفربول الإنكليزي، محمد صلاح، هجوما حادا على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب نشره صورة لاحتفاله وأسرته بعيد الميلاد، إلى جانب شجرة العيد ومجموعة من الهدايا في منزله.

وكان صلاح قد نشر صورتين عبر حساباته، واحدة مع الأسرة والأخرى جمعته وابنته مكة أمام شجرة "الكريسمس".

ووصف مغرد الهجوم على صلاح، على أسس مذهبية متطرفة، بأنه "إرهاب فكري". وبالفعل اتهم كثيرون اللاعب الدولي بأنه تخلى عن دينه وبأنه لا يرتبط بالإسلام إلا بالاسم، حسب مزاعمهم.


وبينما هنأ ناشطون، على وسائل التواصل، صلاح بالعيد، استشاط آخرون غضبا وهاجموه لأنه احتفل بعيد الميلاد.

ووصف أحد المغردين الهجوم المتكرر على صلاح بأنه "مستفز".


وتهجم مغرد على صلاح بلغة استفزازية.


وتهكم آخر عليه قائلا "الناصر محمد صلاح الدين".


واتهمه مغرد بأن اسمه "فقط هو ما يمثل الإسلام"ـ ووصف تصرفاتها بأنها برهان "لهوان العرب".


وتساءلت مغردة إن كان أحدهم يتخذ صلاح "قدوة" فعلا.


واستنكر أحد المغردين الهجوم ضد محمد صلاح جراء نشره لـ"مشهد متداول جميل"، وقال إن ما يتعرض له اللاعب هو "إرهاب فكري".


الحرة - واشنطن



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي