استطلاع: نصف البرازيليين يرفضون أخذ اللقاح الصيني

وكالات
2020-12-24 | منذ 7 شهر

قال معهد أبحاث برازيلي يشرف على تجارب لقاح "سينوفاك" الصيني في البلاد، إن فعالية اللقاح تجاوزت 50 في المئة في تجارب المرحلة الأخيرة، لكن استطلاع رأي أظهر أن نصف البرازيليين يبدون رفضهم أخذ اللقاح في الوقت الحالي.

ذكرت ذلك وكالة "رويترز" الخميس 24 ديسمبر 2020، مشيرة إلى أن حجب المعهد نتائج التجارب وتأخيرها مجددا يثير الشكوك حول الشفافية في التعامل مع هذ الأمر.

ويقوم معهد بوتانتان، بتنفيذ التجارب في البرازيل تحت إشراف حكومة ساو باولو، التي تشرف على المعهد.

وتقول الوكالة إن البرازيل هي أول دول تستكمل تجارب المرحلة الأخيرة على اللقاح الصيني "سينوفاك"، مشيرة إلى أنه كان من المقرر إعلان النتائج مطلع الشهر الجاري.

وتابعت: "هذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها تأخير إعلان نتائج تجارب المرحلة الأخيرة على اللقاح الصيني".

وأوضحت الوكالة أن تأخير إعلان النتائجة يعد صفعة في وجه بكين، التي تسارع الزمن للحصول على صفقات مع شركات الأدوية في الغرب، مشيرة إلى أن التأخير تسبب في تعرض الصين لانتقادات حول مدى شفافيتها في التعامل مع هذا الأمر.

ولفت الوكالة إلى أن التطورات الأخيرة تثير التكهنات حول قبول اللقاح الصيني "سينوفاك" في البرازيل، خاصة في ظل الموجة الثانية لفيروس كورونا، وإعلان الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، أنه لن يأخذ هذا اللقاح.

وكشف استطلاع رأي، مطلع الشهر الجاري، أن نصف البرازيليين أبدوا رفضهم للحصول على اللقاح الصيني في الوقت الحالي، بحسب "رويترز".

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 76 مليون مصاب، بينهم أكثر من 1.6 مليون حالة وفاة، بينما كانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي