مليارات البشر في عالــم مجنــون

2020-12-20 | منذ 4 شهر

الكتاب يتناول عالم السوشيال ميديا بصورة تغوص في كل التفاصيل المحيطة، بمن يدخلون إلى هذا العالم

أصدر الكاتب الصحفي أكرم القصاص كتابه «السيبراني اضغط هنا» متناولاً عالم السوشيال ميديا بصورة تغوص في كل التفاصيل المحيطة، بمن يدخلون إلى هذا العالم أو المتاهة، ثم يخرج بالتحليل الدقيق لكل ما نراه من ظواهر، عبر الفضاء الإلكتروني، من هذه التفاصيل التي يتوقف أمامها أكرم القصاص: تحليل استراتيجي، صورة لطفل يلعب مع كلب، وأخرى لرجل تعرفه معلقاً في محاليل الإنعاش، ومائدة عليها إفطار شهي، وصورة ضاحكة لصديق يبتسم ببلاهة، وسب من فتاة جريئة لشخص مختلف معها في الرأي، وتحليل عميق منقول لرجل يتحدث في السياسة بإحصائيات وأرقام تشبه الحقيقة.

تفاصيل كثيرة ومختلفة يتوقف أمامها أكرم القصاص، فالكل يكتب وينشر ويتحدث، وعليك أن تختار أو تعلق أو تكتفي بالفرجة، تشارك أو تضع «لايك» أو ابتسامة، تقدم العزاء في ميت، أو التهنئة لعريس، أو عيد ميلاد، أقوال و«بوستات» مقبضة، أو شتيمة، أفراح ومعارك، نصائح و«كورسات» تنمية بشرية، مولد يزدحم بالكلام والضجيج والصمت، كل هذا وأكثر تجده ما إن تدخل إلى عالم «فيسبوك وتويتر وإنستجرام ويوتيوب» وعليك أن تختار البقاء أو المغادرة، لكنك تجد صعوبة في حال استسلمت للبوستات والتقارير والروابط، التي يقود بعضها لبعض.

بعد هذا كله يأتي السؤال: ماذا يحدث لو أنني بقيت بعيدا عن أدوات هذا العصر، من التليفون المحمول إلى حساب على «الفيسبوك»؟ يقول أكرم القصاص: ما إن تطأ بقدمك أو أصابعك هذا العالم فأنت واحد من مليارات البشر، نزلوا إلى البحر، وعليهم أن يسبحوا، أنه عالم مجنون يضم مليارات البشر.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي