الرئاسة اللبنانية: لم نوفد باسيل لزيارة البطريرك الراعي

2020-12-20 | منذ 2 شهر

بيروت-وكالات:قال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية إن الرئيس ميشيل عون لم يوفد النائب جبران باسيل رئيس التيار الوطني الحر إلى باكركي لزيارة البطريرك الراعي.

وأكد البيان الصادر عن المكتب الإعلامي برئاسة الجمهورية أن باسيل ذهب بدعوة من البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، بحسب ما نشره موقع النشرة اللبناني.

وأوضح البيان على إحدى الفضائيات اللبنانية قائلا: "واصلت محطة "الجديد" نشر الأكاذيب التي تهدف إلى تضليل الرأي العام.

وتابع: و"جديدها" أن ​رئيس الجمهورية​ العماد ​ميشال عون​ أوفد رئيس "​التيار الوطني الحر​" النائب ​جبران باسيل​ إلى ​بكركي، بعد زيارة ​البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي​ إلى ​القصر الجمهوري​ لـ"الانقلاب" على ما اتفق عليه ​الرئيس عون​ مع البطريرك خلال لقائهما صباحاً".

وأوضح البيان أن رئيس التيار الوطني الحر تلقى دعوة من البطريرك الراعي لزيارته، وللتشاور في الأوضاع قبل زيارة البطريرك إلى ​بعبدا​، لافتا إلى أن باسيل قد لبى الدعوة وتناول الغداء مع البطريرك.

وأشار إلى أن "ما ادعته "الجديد" هو عكس ما حصل تماما، بهدف قلب الحقائق، علما أن النائب باسيل صرّح من بكركي انه حضر إلى الصرح البطريركي بدعوة من البطريرك الراعي".

ولفت إلى أن "هذا الأمر يعد نموذجا آخر لما تروّج له محطة "الجديد" يومياً من أكاذيب و​أخبار​ مختلقة، لكن الرأي العام بات قادراً على التمييز بين الخبر الكاذب والخبر الصحيح".

جدير بالذكر أن الرئيس عون كان قد التقى أول أمس الجمعة البطريرك الماروني مار بشارة  بطرس الراعي في قصر بعبدا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي