وزير الخارجية السوري: عمل اللجنة الدستورية يجب أن يكون منسجماً مع المصالح الوطنية

2020-12-17 | منذ 10 شهر

وزير الخارجية السوري فيصل المقداد

دمشق-وكالات:أعلن وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، الخميس 17ديسمبر2020، أن عمل اللجنة الدستورية يجب أن يكون منسجما مع المصالح الوطنية دون تدخلات خارجية، مع التأكيد على الثوابت الوطنية في وحدة أرض وشعب سوريا.

وقال المقداد، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو: إن "حل الأزمة التي تواجهها سوريا يحتاج إلى موقف وطني يؤكد على ثوابتنا وبشكل خاص وحدة أرض وشعب سوريا".

وأضاف "لم نتوقع أن تسير أعمال اللجنة المصغرة للجنة الدستورية وتنهي أعمالها في اجتماع واحد لأن التناقضات موجودة بين النهجيين الوطني والبعيد عن الوطنية".

وأشار إلى أن عمل اللجنة الدستورية يجب أن يكون عملا وطنيا ينسجم مع المصالح الحقيقية للشعب السوري دون أي تدخل خارجي وأن يكون عمل هذه اللجنة ملك للسوريين وبدون أي تدخلات تعيق عمل هذه اللجنة من الدول التي لا يحق لها أن تتدخل.

وتابع قائلا "نحن في هذا المجال نشكر روسيا والدول الصديقة الأخرى التي تدفع إيجابيا باتجاه عمل اللجنة الدستورية".

كما أكد المقداد أن "بلاده تعمل بكل مسؤولية من أجل إيصال اللجنة الدستورية إلى الهدف المنشود وهو الحفاظ على حاضر ومستقبل سوريا".

وكانت الخارجية الروسية قد ذكرت في وقت سابق، أنه "سيتم خلال اللقاء تبادل شامل لوجهات النظر حول قضايا الساعة في جدول الأعمال الدولي والإقليمي، والوضع في سوريا وآفاق تطوره، بما في ذلك تعزيز تسوية سياسية شاملة للأزمة بناء على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، ومشاكل إعادة الإعمار بعد الصراع في البلاد والمساعدة في عملية عودة اللاجئين السوريين".

وأضافت أنه "سيتم أيضا مناقشة القضايا الموضوعية المتعلقة بزيادة تعزيز التعاون الروسي السوري متعدد الأوجه بالتفصيل".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي