النفط يهبط وسط قيود كورونا ويحقق سادس مكسب أسبوعي

رويترز
2020-12-12 | منذ 6 شهر

 

جرت تسوية أسعار النفط على تراجع  إذ ألقت مخاوف الطلب بسبب فرض قيود جديدة مرتبطة بفيروس كورونا على أنشطة الأعمال في نيويورك بظلالها على التقدم المحرز على صعيد برامج التلقيح.

فقد تراجعت العقود الآجلة لبرنت 28 سنتا، بما يعادل 0.6 بالمئة، ليصل السعر عند التسوية إلى 49.97 دولار للبرميل. وتخطى العقد 51 دولارا للبرميل أمس الخميس إلى أعلى مستوياته منذ مارس آذار.

وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتا، أو 0.5 بالمئة، إلى 46.57 دولار للبرميل، ذلك بعد زيادته بنحو ثلاثة بالمئة في الجلسة السابقة، وذلك بحسب رويترز.

موضوع يهمك : "النفط الليبية" تتفق مع شركة عالمية لفتح الآبار المغلقة

وقال بوب يوجر مدير عقود الطاقة في ميزوهو بنيويورك "تضغط القيود في نيويورك على الأسعار".

أمر حاكم نيويورك آندرو كومو المطاعم بمنع تناول الطعام داخلها اعتبارا من يوم الاثنين، وذلك في ظل ارتفاع لعدد الحالات.

وعلى أساس أسبوعي، زاد برنت 1.5 بالمئة، وصعد غرب تكساس الوسيط واحدا بالمئة. وهذه سادس زيادة أسبوعية على التوالي للمرة الأولى منذ يونيو حزيران.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي