الأسبيرين أضرار فاقت الفوائد.. تعرف عليها

متابعات الأمة برس
2020-12-05 | منذ 3 شهر

الأسبرين هو حمض أسيتيل الساليسيليك، دواء شائع وظيفته الأساسية خفض الحرارة، ومضاد للالتهابات، إلى جانب كونه مسكن للآلام.

يستخدم في حال وجود آلام خفيفة إلى متوسطة، كما يساعد على تخفيف الصداع وآلام الأسنان وآلام العضلات والمفاصل”.

وكان الأسبيرين يوصف للوقاية من السكتات الدماغية والنوبات القلبية، ولكن أجرى الأطباء في الولايات المتحدة أبحاثاً أظهرت أن للأسبيرين أضراراً أكثر من منافعه

حيث تم إعطائه لمجموعة من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاماً، واتضح أن الدواء ليس له أي تأثير على النوبات القلبية، ولكنه تسبب في ارتفاع مخاطر الإصابة بتقرحات المعدة”.

موضوع يهمك : علاج جديد بطعم الفراولة للأطفال المصبين بالإيدز

وقد أوضح دكتور العلوم الطبية سيرغي دلين ذلك قائلاً، غالياً ما يتم تناول الأسبيرين بكميات غير خاضعة للرقابة، وفي بعض الأحيان يتناول الناس من ثلاثة إلى أربعة أقراص في اليوم، ونتيجة لذلك يمكن أن يصابوا بالأمراض المعوية.

بدلاً من الأسبيرين، من الأفضل تناول أدوية أكثر أماناً، مثل الباراسيتامول.

غالباً ما يحاول الأشخاص علاج صداع الكحول باستخدام الأسبيرين، في حين أن الكحول له تأثير سلبي على الاثني عشر، لذلك فإن تناول الأسبيرين يمكن أن يسبب نزيفاً حاداً.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي