أهم الأهداف يجب وضعها قبل البدء بالرجيم..

متابعات - الأمة برس
2020-11-27 | منذ 1 سنة

الأمة برس - متابعات - من البديهي أن الهدف من اتباع الرجيم هو خسارة الوزن والحفاظ على الرشاقة. ولضمان نجاح الرجيم وعدم اكتساب الوزن مرة أخرى يجب وضع الأهداف الصحيحة للبدء بتطبيق الرجيم.

يبدو وضع الهدف، من الخطوات الرئيسة للبدء بتطبيق أي رجيم بغية تحقيق خسارة الوزن. ولعلّ أهمها هي الثقة والاستمرارية عند مواجهة الصعوبات أثناء الرجيم سواء كانت تتمحور حول صرامة الرجيم أو مدته. لذا، يجب الحرص على اختيار الأهداف المنطقية لفقدان الوزن وتقسيمها إلى أهداف طويلة وأخرى قصيرة كخطوة للإنطلاق.

ويجب أن تتضّمن الأهداف لبدء الرجيم الآتي:

الهدف الأول والرئيس من اتباع الرجيم، مهما كان نوعه هو الاستعداد لخسارة الوزن، حيث من الهامّ تحديد سبب الرغبة في خسارة الوزن للالتزام والنجاح. ومن الهامّ اختيار الالتزام بفقدان الوزن بسبب رغبة الفرد نفسه وليس بسبب الضغط من شخصٍ آخر.

موضوع يهمك : أخصائية تغذية تحذر من اتباع هذه الحمية

أمّا الهدف الثاني فيتمثل في الثبات. مثلًا: يُمكن تحديد خسارة كيلوغرامين في الأسبوع. مع الثبات على هذا الهدف للوصول الى النتيجة المرجوةوالأمر الذي يُساعد في ضمان خسارة الوزن. بشكل صحيح وعدم اكتسابه مرّة أخرى. والحرص على اختيار الرجيم المناسب. الذي يضمن عدم خسارة المعادن والفيتامينات اللازمة للصحة.

أما الهدف الثالث فهو البدء البدء بإجراء تغييرات تدريجية صحية صغيرة. وذلك للاعتياد على السلوك الغذائي الجديد. بغية اكتساب عادات غذائية صحية قد تستمر مدى الحياة. ومن الأمثلة على هذه التغييرات، البدء بتناول الأطعمة الصحية، وإعداد الوجبات الرئيسة في المنزل. إضافة إلى معرفة القيمة الغذائية والسعرات الحرارية للأطعمة المتناولة. ما يعني أنّه حتى مع النظام الغذائي الصحي لخسارة الوزن، لا بد من إدخال بعض الأطعمة المحبّبة وتجنّب الحرمان من أي صنف منه. وإنما تعّلم الأوقات والكميات المناسبة لتناوله.

الهدف الرابع والأخير، هو اختيار الرجيم المناسب. الذي يضمن عدم خسارة المعادن والفيتامينات اللازمة للصحة. فبعض الحميات الغذائيّة غير الصحيّة، يعد في الحصول على أفضل النتائج خلال وقت قصير، وقد يعود ذلك لانخفاض تناول السعرات الحرارية عن المعتاد. وذلك باتباع متطلّباتٍ صارمةٍ تحدّ من الخيارات الغذائية.

 






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي