وزير الخارجية الأمريكي يحدد أهم إنجاز له في فترة توليه وزارة الخارجية الأمريكية

تاس
2020-11-27 | منذ 5 شهر

واشنطن - تاس- اعتبر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عودة ثلاثة رعايا أمريكيين، كانوا مسجونين في كوريا الشمالية، إلى بلادهم، من أكثر اللحظات التي لا تنسى خلال فترة ولايته.

وفي تصريح له ، طُلب من بومبيو تسمية حدث يتذكره بشكل خاص خلال فترة توليه منصب وزير الخارجية، فأجاب: "لم يتح لي الوقت للتفكير في الأمر بعد. أعتقد أني إذا كنت بحاجة إلى إعطاء إجابة سريعة، فالحدث هو العودة من بيونغ يانغ بالأمريكيين الثلاثة، في الرحلة معنا من آسيا إلى ديارهم، ولم شملهم بعائلاتهم، كان ذلك أمرا رائعا"، مضيفا في هذا السياق: "كانوا في خطر، وأتيحت لنا الفرصة لإعادة ثلاثة أمريكيين إلى الوطن ذلك الصباح في بداية فترة عملي وزيرا للخارجية".

وأشار بومبيو كذلك إلى أنه لم يقرر بعد ما سيفعله بعد مغادرته منصب وزير الخارجية.

موضوع يهمك : قرابة نصف الأمريكيين يريدون ترشح ترامب للرئاسة 2024

والحديث يدور حول ثلاثة أمريكيين من أصل كوري أدينوا في كوريا الشمالية بتهمة التجسس والقيام بأنشطة عدائية، وتمكن بومبيو من إعادتهم إلى بلادهم في مايو 2018.

وحينها صلت الطائرة التي كانت تقلهم من بيونغ يانغ إلى قاعدة أندروز الجوية، الواقعة في ولاية ماريلاند بالقرب من واشنطن.

وقامت جميع القنوات التلفزيونية في الولايات المتحدة ببث تقارير حية عن هذا الحدث.

والتقى الأمريكيون الثلاثة في القاعدة الجوية بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا، التي وصلت من البيت الأبيض بطائرة مروحية، وكذلك نائب الرئيس مايكل بنس.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي