أردوغان يدعو أوروبا إلى الحوار ويقول: لا نرى أنفسنا في أي مكان آخر

أ ف ب
2020-11-21 | منذ 1 أسبوع

الرئيس التركي خلال مشاركته في قمة الـ20 - (إ ب أ)دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت 21-11-2020، الاتحاد الأوروبي إلى الحوار، محذّراً الاتحاد من التحوّل إلى «أداة» لمعاداة بلاده، في ظل ارتفاع منسوب التوتر بشأن حقوق التنقيب على موارد الطاقة في شرق المتوسط.

وقال أردوغان، في خطاب مسجّل لمؤتمر حزبه الحاكم، «نتوقع من الاتحاد الأوروبي الإيفاء بوعوده وعدم التمييز ضدنا أو على الأقل عدم التحول إلى أداة للعداوات المفتوحة التي تستهدف بلدنا»، مضيفاً «لا نرى أنفسنا في أي مكان آخر غير أوروبا.. نتطلع إلى بناء مستقبل مشترك مع أوروبا».

وتأتي رسالة أردوغان في وقت يتوقع فيه أن يقرر قادة الاتحاد الأوروبي خلال قمة في ديسمبر فرض المزيد من العقوبات على تركيا على خلفية أنشطتها الأخيرة، إضافة إلى العقوبات السابقة التي تشمل حظراً على منح التأشيرات لأفراد مرتبطين بعمليات التنقيب المثيرة للجدل، عن الغاز في المتوسط وتجميد أي أصول تابعة لهم في الاتحاد الأوروبي.

موضوع يهمك : أردوغان يتهم ماكرون بالتهجم على الإسلام "بغية تصفية حسابات"

وأشعل نشر تركيا سفينة للتنقيب عن الغاز في مياه تطالب بها اليونان، سجالاً بين أنقرة ودول الاتحاد الأوروبي، الذي مدد هذا الشهر عقوبات مفروضة على تركيا لعام إضافي.

ولا تزال سفينة التنقيب التركية «عروج ريس» محور التوتر. ومددت أنقرة مهمتها في شرق المتوسط حتى 29 نوفمبر، رغم اعتراض أثينا على الأمر، حيث ندد بيان صادر عن وزارة الخارجية اليونانية بقرار التمديد معتبراً أنه «تحرك غير قانوني يقوض بشكل أكبر احتمال قيام حوار بناء».

وجاء في البيان «هذه التصرفات التي تقضي على أي إمكانية لتحسين العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا تحصل في حين يؤكد المسؤولون الأتراك أن انضمام بلادهم إلى الاتحاد الأوروبي أولوية استراتيجية».



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي