ما الفرق بين القيادة الناعمة والصارمة

2020-11-21 | منذ 5 يوم

القيادة الناعمة هي أسلوب إدارة جديد موجه نحو العلاقات ليمزج بشكل فعال بين المهارات الناعمة وأساليب القيادة، ويركز على تحديد الأهداف والتأثير على الناس لإحداث تغييرات سلوكية وإحداث فرق في حياتهم من خلال مهارة الإقناع، بالإضافة إلى بناء فرق تفاوض قوية، وتندرج القيادة الناعمة في إطار النظرية السلوكية للقيادة وترتبط بأساليب القيادة الديمقراطية والجذابة والتحويلية والأصيلة والمتمحورة حول المبادئ والروحية والخدمية.

 يرتبط قادة كبار في العالم بمبدأ القيادة الناعمة من أمثال بوكر تي واشنطن والمهاتما غاندي ومارتن لوثر كينغ والأم تيريزا الذين قاموا جميعًا بقيادة الناس إلى تحقيق أحلامهم وساهموا على نطاق واسع تجاه المجتمع وأحدثوا فرقًا في حياة الآخرين، وتميزوا بشخصياتهم وضميرهم وشجاعتهم وتعاطفهم والتزامهم.

الفرق بين القيادة الناعمة والصارمة

تؤكد القيادة الناعمة على الشخصية والكاريزما والتسامح والتواصل والشجاعة والتعاطف والإقناع وتقديم مثال شخصي، في حين تركز القيادة الصارمة على الخوف والتهديدات والدوافع السلبية.

موضوع  يهمك : خطوات للنجاح بريادة الأعمال

القيادة الناعمة موجهة نحو الناس، في حين أن القيادة الصارمة موجهة نحو المهام.

تتضمن القيادة الناعمة استخدام أسلوب تكاملي وتشاركي، بينما تتضمن القيادة الصارمة سياسة الترغيب والترهيب.

تمزج القيادة الناعمة بين المهارات الناعمة والصارمة مع التركيز على المهارات اللينة، فلا يوجد قائد فعال بدون مهارات صارمة، كما تؤكد القيادة الناعمة على المواقف السلوكية لباقي أعضاء الفريق.

يتبنى القادة في أسلوب القيادة الناعمة طريقة ديموقراطية وحقيقية، وتركز على مدى اهتمام الأشخاص بمهامهم، في حين يتبنى القادة الصارمون أسلوب التعامل الاستبدادي، وتركز على مدى معرفتهم بواجباتهم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي