دمشق تستضيف اليوم مؤتمرا دوليا حول عودة اللاجئين السوريين

2020-11-11 | منذ 12 شهر

ينطلق المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين في قصر المؤتمرات بدمشق اليوم الأربعاء 11نوفمبر ، وذلك بحضور ممثلين عن عدة دول، بينها روسيا كرئيس مشارك للمنتدى.

وتتضمن أجندة المؤتمر الذي يستمر يومين، مجموعة واسعة من القضايا المتعلقة بتسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى الوطن في ظل وباء فيروس كورونا، بما في ذلك التركيز على العوائق التي يفرضها الحصار الاقتصادي الغربي المفروض على سوريا.

كما يناقش المؤتمر المساعدات الإنسانية واستعادة البنى التحتية والتعاون بين المنظمات العلمية والتعليمية وإعادة إعمار البنية التحتية للطاقة في سوريا في مرحلة ما بعد الحرب.

وكان معاون وزير الخارجية والمغتربين أيمن سوسان أكد في وقت سابق أنه تم توجيه الدعوة إلى كل البلدان للمشاركة في المؤتمر باستثناء تركيا

موضوع يهمك :  الأسد يصدر مراسيم بتعيين وإنهاء خدمة عدد من المحافظين

على اعتبار أنه "لا يمكن تأمل أي أمر إيجابي من قبل نظام أردوغان الداعم الأول للتنظيمات الإرهابية في سوريا".

وأوضح سوسان أن بعض الدول تعرضت لضغوطات لثنيها عن المشاركة في المؤتمر، مؤكدا أن روسيا والصين وإيران ولبنان الإمارات وباكستان وسلطنة عمان من بين الدول المشاركة في المؤتمر، فيما تشارك الأمم المتحدة بصفة مراقب.

من جهة أخرى، أعلن رئيس دبلوماسية الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أن دول الاتحاد لن تشارك في مؤتمر اللاجئين في دمشق.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي