47% من الناخبين الأمريكيين صوتوا في الاقتراع المبكر

2020-11-03 | منذ 11 شهر

كشف مسح أجرته شبكة "سي إن إن" بالتعاون مع معهد إديسون ريسيرش، وشركة كتاليست التي تدير قاعدة بيانات للناخبين، أن أكثر من 100 مليون أمريكي أدلوا بأصواتهم في جميع أنحاء البلاد، عبر التصويت المبكر قبل يوم الانتخابات الرئاسية التي بدأت اليوم الثلاثاء، ويمثلون أكثر من 47٪ من الناخبين المسجلين على مستوى الولايات المتحدة.

وشهدت 21 ولاية بالإضافة إلى العاصمة واشنطن بالفعل إدلاء أكثر من نصف ناخبيها المسجلين بأصواتهم، وفقا لنتائج المسح.

وارتفع معدل التصويت المبكر في جميع أنحاء الولايات المتحدة خلال جائحة فيروس كورونا. وتجاوز التصويت المبكر في 6 ولايات على الأقل، تكساس وهاواي ونيفادا وواشنطن وأريزونا ومونتانا، نسبة المشاركة الإجمالية في انتخابات عام 2016.

وفي سبع ولايات أخرى، بلغت نسبة التصويت المبكر 90٪ على الأقل من إجمالي أصوات انتخابات عام 2016، والولايات السبع هي: نورث كارولينا وأوريغون وكولورادو ونيومكسيكو وجورجيا وفلوريدا وتينيسي.

وعلى صعيد جميع الولايات الأمريكية، شارك 100.2 مليون شخص في التصويت المبكر بالفعل ما يمثل 73٪ من إجمالي عدد الأصوات التي تم الإدلاء بها في الانتخابات الرئاسية عام 2016 والتي بلغت 136.5 مليون صوت.

موضوع يهمك : ترامب ينفي عزمه إعلان فوزه في الانتخابات قبل تحديد النتائج بأكملها

واجتازت 37 ولاية على الأقل والعاصمة واشنطن منتصف الطريق لإجمالي الأصوات المدلى بها لعام 2016، بما في ذلك 14 ولاية من الولايات الـ16 الأكثر تنافسية وهي: تكساس وجورجيا ونورث كارولينا ونيفادا وفلوريدا وأريزونا وكولورادو وويسكنسن وماين وأيوا وميشيجان ومينيسوتا ونبراسكا وأوهايو.

وفي وقت سابق، أعلنت مؤسسة مشروع الانتخابات الأمريكية، وهي جهة إحصاء غير رسمية معنية بمتابعة الاقتراع، تصويت 99.6 مليون أمريكي في الاقتراع المبكر قبل الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وقالت المؤسسة على موقعها الإلكتروني إن المشاركين في التصويت المبكر "حققوا رقما قياسيا".

ولفتت أنّ نسبة التصويت في الاقتراع المبكر بلغت "71%من نسبة الإقبال العامة (على الانتخابات) في العام 2016".

كما أشارت إلى تصويت نحو 64 مليون ناخب أمريكي عبر خدمة البريد.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي