فنزويلا تنتقد دعوة الاتحاد الأوروبي لتأجيل الانتخابات بها

2020-10-01 | منذ 4 أسبوع

انتقدت فنزويلا الخميس 1 أكتوبر 2020، دعوة الاتحاد الأوروبي إلى تأجيل الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في 6 ديسمبر المقبل، متهمة التكتل بالتدخل ودعته إلى التصرف بطريقة "محترمة".

وأصدر الاتحاد الأوروبي، الأربعاء، بيانا قال فيه إنه لا يستطيع قبول دعوة فنزويلا لإرسال مراقبين إلى الانتخابات بدون تأجيلها لتوفير ظروف ديمقراطية أفضل .

ولقيت الدعوة إلى التأجيل دعما من العضو البارز في المعارضة والمرشح الرئاسي السابق انريكي كابريليس، الذي شجع على مشاركة المعارضة في التصويت رغم قرار زعيم المعارضة خوان جوايدو وعشرات الأحزاب مقاطعتها.

وترى أحزاب المعارضة أن في إجراء تلك الانتخابات محاولة احتيالية من الرئيس نيكولاس مادورو للاستيلاء على الجمعية الوطنية، وهي المؤسسة الحكومية الوحيدة التي لا تزال تهيمن عليها المعارضة.

واعترفت عشرات الدول بجوايدو كرئيس مؤقت للبلاد الغنية بالنفط، لكنه لم يتمكن من الإطاحة بمادورو، الذي شهدت ولايته أزمة اقتصادية كبيرة واضطرابات سياسة.

وأعربت الحكومة عن شجبها لبيان الاتحاد الأوروبي " المؤسف " الذي لا يعترف بجهود فنزويلا لضمان " المشاركة التعددية " في الانتخابات.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي