وزراء طاقة مجموعة العشرين يؤكدون أهمية حزم التحفيز

2020-09-29 | منذ 7 شهر

أكد وزراء الطاقة في مجموعة العشرين مجددا التزامهم ”بضمان استمرار حصول قطاع الطاقة على مساهمة كاملة وفعالة للتغلب على جائحة كوفيد-19“ وأقروا بأهمية إجراءات المنتجين والمستهلكين للعمل على استقرار أسواق الطاقة.

وقال الوزراء في بيان مشترك، الثلاثاء 29سبتمبر2020، ”نؤكد على أهمية حزم التحفيز لتشجيع أنشطة اقتصادية شاملة“.

اختتم الوزراء اجتماعهم الذي استمر يومين في وقت متأخر يوم الاثنين بالمصادقة على ما يُعرف بمنصة الاقتصاد الدائري للكربون وإطار عملها.

وقالوا إنهم سيواصلون التعاون من أجل تهيئة الظروف المواتية لاستثمارات مستدامة تشمل الاستثمار في الابتكار والعمالة الماهرة.

تناصر السعودية، التي تتولى رئاسة مجموعة العشرين هذا العام، فكرة الاقتصاد الدائري للكربون كنظام يمكن من خلاله خفض انبعاثات الكربون وإعادة استخدامها وتدويرها والتخلص منها، إلى جانب تسخيرها في صناعات أخرى لدعم الاقتصاد.

يسمح البرنامج لأكبر بلد مصدر للنفط في العالم بالاستفادة من موارده الضخمة من النفط والغاز على مدار عقود في ظل تنامي تيار الدفاع عن البيئة والتحول عن الوقود الأحفوري.

وتتزايد برامج جمع الكربون ومبادلة أرصدته في أنحاءالعالم مع سعي الحكومات لتلبية أهداف خفض انبعاثات الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري في إطار جهود مكافحة ارتفاع درجة حرارة الأرض.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي