الحرس الثوري يؤكد: سنضرب أي شخص متورط في اغتيال قاسم سليماني

2020-09-21 | منذ 4 أسبوع

أكد قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، أن "على الأمريكيين، أن يعلموا أننا سنضرب أي شخص متورط في اغتيال قائد فيلق القدس الشهيد الفريق قاسم سليماني، وسنثبت ذلك عمليا".

وحيا اللواء سلامي، خلال مراسم حلول الذكرى الأربعين للدفاع المقدس بحضور قادة ومسؤولي هيئة الأركان العامة والقيادة المركزية للحرس الثوري، "ذكرى الشهيد الفريق قاسم سليماني"، ووصفه بأنه "سيد شهداء المقاومة"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

وقال: "الحاج قاسم الذي يسطع بين الشهداء كالشمس، كان لا مثيل له في الولاء للإسلام وللثورة وولاية الفقيه والشعب الإيراني، لقد كان بيننا العام الماضي ولكنه التحق هذا العام بالرفيق الأعلى، ويشهد استمرار مسيرته على طريق الجهاد في حضور أصحاب عاشوراء والمقربين من الله".

يشار إلى أن قائد "فيلق القدس" الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، قتل بغارة أمريكية على مطار بغداد، في الثالث من شهر يناير/كانون الثاني الماضي، برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي السابق، أبو مهدي المهندس.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي