السلطات الأميركية تعترض "طردا سامّا" أرسل إلى ترامب

2020-09-19 | منذ 1 شهر

الريسين مادة شديدة السمية، يمكن صناعتها من مخلفات عمليات معالجة حبوب الخروع.أكد مصدران أمنيان أن السلطات الأميركية تمكنت من اعتراض طرد احتوى على مادة الريسين السامة، كان موجها إلى الرئيس دونالد ترامب، في وقت سابق هذا الأسبوع، وفقا لما نقلته شبكة "سي أن أن".

وللتحقق من الأمر، قامت السلطات المعنية بإجراء اختبارين على الطرد لتأكيد وجود مادة الريسين السامة.

ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز"، فإن المحققين يعتقدون أن الطرد قد تم إرساله من كندا.

ويقوم مكتب التحقيقات الفيدرالي والخدمة السرية بالتحقيق بالشأن.

ولم يقدم البيت الأبيض أي تعليق على الأمر حتى اللحظة.
موضوع يهمك : أسترازينيكا تنفي تعليق لقاح كورونا بسبب مرض متطوع

والريسين هي مادة شديدة السمية، يمكن صناعتها من مخلّفات عمليات معالجة حبوب الخروع، وفقا لموقع "مايو كلينيك".

ويُحتمل استخدام الريسين كأحد الأسلحة البيولوجية، حيث يمكن أن يتحول إلى رذاذ في الجو ويُستنشَق. كما يمكن ابتلاعه سواء من خلال طعام مسموم أو مصادر مياه ملوثة به أو محقونة به.

وتعتمد علامات وأعراض التسمم بالريسين على ما إذا كان الشخص قد استنشقه أم ابتلعه.

وبالنسبة للريسين المُستنشق، فهو يسبب الحمى وضيق الصدر والسعال ومشاكل تنفسية حادة، ويشمل ذلك تراكم السوائل في الرئتين (الوذمة الرئوية).

ويسبب الريسين المُبتلَع نزيفا معويا وتلفا بالأعضاء. ويمكن لهذا السم أن يؤدي إلى الوفاة، خلال ثلاثة أيام، بعد تناوله، وحتى القدر الضئيل منه قد يكون قاتلا.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي