"ريجيم النوم"... دراسة تكشف مفاجأة لأصحاب الوزن الزائد

2020-09-18 | منذ 1 شهر

أثبتت دراسة حديثة أن تفويتك 15 دقيقة فقط من النوم كل ليلة كفيلة بزيادة وزن بشكل كبير.

وتم استخلاص نتائج الدراسة المنشورة في دورية "جاما" الطبية من البيانات التطبيقات الخاصة بـ120 ألف شخص، والخاصة بتعقب النوم، والمتصلة بهواتفهم الذكية وساعاتهم وأجهزة تتبع اللياقة الدنية، وذلك على مدار عامين.

واكتشفت الدراسة أن الأشخاص الذين لديهم مؤشرات كتلة جسم أعلى من 30، والذين تعتبرهم مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، يعانون من السمنة، ينامون حوالي 6 ساعات و36 دقيقة في الليلة، أي يفوتون ما يقرب من 15 دقيقة من فترة نومهم الأساسية خلال 24 ساعة.

بينما وجد الباحثون أن أولئك الذين كان مؤشر كتلة الجسم لديهم أكثر صحية، ويحافطون على وزن صحي، يحصلون على حوالي 6 ساعات و52 دقيقة من النوم كل ليلة خلال نفس فترة إجراء تجارب الدراسة (عامين).

 

موضوع يهمك : نصائح لتخفيف الوزن دون معاناة

 

وكتب مؤلفون: "توفر هذه النتائج مزيدا من الدعم لفكرة أن أنماط النوم مرتبطة بإدارة الوزن والصحة العامة".

وكانت العديد من الدراسات السابقة تناولت الصلة بين فقدان النوم وزيادة الوزن، وبحسب تقرير لصحيفة "يو إس إيه توداي" في عام 2014، فإن الأبحاث السابقة وجدت أن قلة الراحة يمكن أن تسبب ارتفاعا في مستويات هرمون الجوع المسمى "الجريلين"، وكذلك انخفاض في هرمون الشبع "لبتين"، كما ثبت أن الشعور بالنعاس يؤدي إلى متوسط ​​زيادة 300 سعرة حرارية مستهلكة يوميا.

ويوصي الأطباء بالحصول على بالحصول على نوم لمدة 7 ساعات على الأقل خلال 24 ساعة، ولكن نظرا لعدم وجود شخصين يشتركان في نفس أنماط النوم، فإن الخبراء ينصحون بالالتزام بجدول زمني محدد لوقت النوم، وتجنب تناول مادة "الكافيين" أو المنبهات في فترة ما بعد الظهر، والحرص على التعرض للضوء الطبيعي، وإضافة 30 دقيقة على الأقل من التمارين إلى الروتين اليومي



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي