الأولى بعد غيبوبة التسميم.. المعارض الروسي نافالني ينشر رسالة عبر إنستغرام

2020-09-15 | منذ 6 شهر

الصورة التي نشرها المعارض الروسي أليكسي نافالني على إنستغرام

نشر المعارض الروسي أليكسي نافالني اليوم الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول، صورة له عبر حسابه على تطبيق «إنستغرام» مرفقة برسالة قال فيها إنه تمكن من التنفس من دون جهاز طوال نهار، في أول منشور له منذ تأكيد ألمانيا تعرضه للتسميم في أواخر أغسطس (آب)، بينما تنفي روسيا ذلك.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية فقد كتب نافالني على إنستغرام «لا أستطيع أن أقوم بأي شيء تقريباً، لكن أمس (الاثنين) تمكنت من التنفس بمفردي طوال نهار».

وفي الصورة التي نشرها مع الرسالة، ظهر نافالني فاتحاً عينيه وجالساً على سريره في المستشفى في برلين وإلى جانبه زوجته.

ومن جهتها، صرحت كيرا يارميش، المتحدثة باسم المعارض الروسي بأنه يعتزم العودة إلى روسيا.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن يارميش، القول في رسالة نصية: «لم يتم التفكير أبدا في خيار آخر... ولم نناقش خططا محددة حتى الآن».

وسقط نافالني، الذي يمكن القول إنه أشرس خصم للرئيس الروسي فلاديمير بوتين على مدار العقد الماضي، مغشيا عليه في 20 أغسطس (آب) أثناء رحلة جوية من تومسك إلى مدينته موسكو. وهبطت الطائرة اضطراريا في مدينة أومسك بسيبيريا حيث تم نقله إلى مستشفى محلي، ومنها إلى ألمانيا في وقت لاحق.

وأعلن مستشفى شاريتيه حيث يعالج نافالني في برلين، أمس أنه لم يعد بحاجة إلى أجهزة تنفس ويمكنه النهوض من الفراش مؤقتا.

وأضاف المستشفى أن حالة نافالني تواصل التحسن، مشيرة إلى أنه يُجرى تحفيزه بشكل متزايد على الحركة.

وأعلنت الحكومة الألمانية أمس أن مختبرين متخصصين آخرين في فرنسا والسويد أكدا تسمم نافالني بغاز أعصاب من مجموعة نوفيتشوك، وذلك بعد أن كانت الحكومة قد كشفت، عقب فحوص في معمل خاص تابع للجيش الألماني، أنه ثبُت بما لا يدع مجالا للشك أن نافالني تعرض للتسميم بغاز نوفيتشوك الذي تم تطويره في العهد السوفياتي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي