بيروت: البطريرك الماروني يدعو لتشكيل حكومة طوارئ مصغرة

2020-09-06 | منذ 3 أسبوع

البطريرك الماروني في لبنان الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي

دعا البطريرك الماروني في لبنان الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، الأحد 6سبتمبر2020، إلى “تشكيل حكومة طوارئ مصغرة وقوية”.

وخلال ترؤسه قداس الأحد، أشار الراعي إلى أنه “من الواجب تأليف حكومة تكون على مستوى الحدث الآني والمرحلة التاريخية”.

وقال الراعي: “أيها الرئيس المكلف، شكّل حكومة طوارئ، مصغرة، مؤهلة، قوية، توحي بالجدية والكفاية والأمل، بها يثق الشعب، ولا تسأل ضمانة أخرى”.

وأضاف: “الزمن المصيري يستلزم حكومة تتفاوض بمسؤولية مع صندوق النقد الدولي، وتطلق ورشة الإصلاح الفعلية، وتحييد لبنان واللبنانيين عن الصراعات”.

والأسبوع الماضي كلّف الرئيس ميشال عون السفير اللبناني في برلين مصطفى أديب، لتشكيل حكومة خلفا لحكومة حسان دياب، الذي استقال بعد انفجار مرفأ بيروت.

وفي 4 أغسطس/ آب الماضي، قضت العاصمة اللبنانية ليلة دامية، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف ما يزيد عن 191 قتيل وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، بجانب دمار مادي هائل، بخسائر تُقدر بنحو 15 مليار دولار، بحسب تقدير رسمي غير نهائي.

وتمنى الراعي “أن تدخل الحكومة في بيانها الوزاري برنامج عمل يحقق الحياد في سياسة لبنان الخارجية، وهو ما اعتمدته الحكومات المتتالية من سنة 1943 إلى 1980”.

وأطلق الراعي وثيقة بعنوان “لبنان الحياد الناشط” في 17 أغسطس/ آب الماضي، تؤكد بحسب تصريحات له سابقة، على ضرورة “تعزيز مفهوم الدولة اللبنانية، من خلال جيش قوي وقضاء مستقل ومؤسسات قادرة على تحقيق الأمن والاستقرار الداخلي والدفاع عن الأرض ضد أي اعتداء سواء من إسرائيل أو غيرها”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي