الرئيس اليمني يعود إلى الرياض بعد رحلة علاج بالولايات المتحدة

2020-09-03 | منذ 3 أسبوع

عاد الرئيس اليمني "عبد ربه منصور هادي"، إلى العاصمة السعودية الرياض، الأربعاء2 سبتمبر 2020م، قادما من الولايات المتحدة، بعد رحلة علاجية دامت 3 أسابيع، وفق مصدر رئاسي يمني.

وقالت المصادر  إن "هادي وصل الرياض الأربعاء بعد استكمال فحوصات طبية روتينية استمرت 3 أسابيع في مدينة كليفلاند الأمريكية".

أضاف: "كان من المقرر للرئيس إجراء هذه الفحوصات قبل عدة أشهر، غير أنها تأجلت بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا".

وخلال السنوات الأخيرة، زار "هادي" الولايات المتحدة عدة مرات من أجل العلاج إثر إصابته بمرض في القلب.

ومنذ 2015، يقيم "هادي"  في الرياض التي تقود تحالفا عسكريا لدعم حكومته في مواجهة الحوثيين المتهمين بتلقي دعم إيراني والمسيطرين على محافظات يمنية بينها العاصمة صنعاء منذ خريف 2014.

وتتهم جهات حكومية يمنية الإمارات (الشريك الأبرز للسعودية في التحالف) بمنع "هادي" من العودة إلى عاصمة البلاد المؤقتة عدن، ومزاولة مهامه منها. فيما لم ترد أبوظبي على هذه الاتهامات.

وخلف الصراع المستمر في اليمن واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم، ودفع الملايين إلى حافة المجاعة؛ حيث بات 80% من اليمنيين بحاجة لمساعدات إنسانية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي