وزير الخارجية العراقي :أمريكا حليفتنا وعلاقتنا بإيران مرتبطة بالمصلحة

2020-08-21 | منذ 5 شهر

قال العراق، إن الولايات المتحدة، "حليف قوي"، مشددا على أهمية العمل لمواصلة حماية هذا التحالف.

جاء ذلك، على لسان وزير الخارجية العراقي "فؤاد حسين"، الخميس، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأمريكي "مايك بومبيو"، لفت فيه إلى أن "سياستنا الخارجية تقوم على مصلحة العراق".

وأوضح "حسين"، الذي يزور الولايات المتحدة مع رئيس حكومته "مصطفى الكاظمي"، على أن "علاقات العراق مع إيران تقوم على المصالح المشتركة، وتشمل العلاقات السياسية والثقافية والاقتصادية".

وأشار وزير الخارجية العراقي، إلى أن حكومته "تسعى للتعامل مع دول الجوار وفق مبدأ المصالح المشتركة، بشرط ألا يتدخلوا في الشؤون الداخلية"، مضيفاً أن "القرار العراقي اتخذ من قبل العراقيين أنفسهم، وسياستنا تنطلق أساساً من المصلحة العراقية".

وحول زيارة الوفد العراقي رفيع المستوى، إلى واشنطن، قال الوزير: "أطلقنا اليوم الجولة الثانية من الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة".

وبشأن التعاون الأمني ​​بين البلدين، أوضح "حسين"، أن بغداد وواشنطن "في خندق واحد لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، وسيستمر هذا التعاون".

كما أكد "استمرار الحوار في مجالات الطاقة والصحة والثقافة"، لافتًا إلى أن الحكومة العراقية ستوقع مذكرات تعاون وتفاهم مع واشنطن في مختلف المجالات.

من جانبه أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عن أن بلاده تتمنى "عراقا خاليا من الفساد"، مضيفًا أن الإدارة الأمريكية، تدعم الحكومة العراقية في إجراءاتها الخاصة بالانتخابات المبكرة".

كما أشار "بومبيو"، إلى أن الولايات المتحدة "قدمت دعما ماليا قدره 204 ملايين دولار للحكومة، وقال "لقد أجرينا محادثات جيدة، وشراكتنا قوية جدًا".

ويجري "الكاظمي" زيارة رسمية للولايات المتحدة على رأس وفد حكومي رفيع المستوى، هي الأولى له منذ توليه منصبه في مايو/ أيار الماضي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي