هذا ما سيفعله رداً على ذلك..

عمرو دياب مستاء من تسريب فيديو أغنيته الجديدة

2020-08-20 | منذ 1 شهر

الفنان المصري عمرو دياب

أثار انتشار مقاطع مسربة من أغنية الفنان المصرية عمرو دياب الجديدة استياءه بشكل كبير، مقرراً تأجيل نشرها وإعادة إنتاجها من خلال تغيير العديد من المقاطع وإضافة أخرى بديلة.

مصدر مقرّب من الفنان المصري أكد لموقع "فوشيا"، المهتم بأخبار الفن والجمال، الخميس 20 أغسطس/آب 2020، أن دياب كان مستاءً للغاية بسبب تسريب الكليب؛ كونه الأول له مع حبيبته الفنانة المصرية دينا الشربيني.

المصدر أكد أن "الهضبة" قرر مواجهة التسريب عبر إعادة الفيديو كليب لفريق المونتاج مجدداً، حيث يتم العمل حالياً على تغيير العديد من المقاطع وإضافة أخرى بديلة.

كما أشار المصدر إلى أن هذا الأمر دفع الفنان المصري إلى تأجيل طرح الفيديو كليب يوماً أو يومين لحين الانتهاء من إعداده، منوهاً إلى أن عمرو دياب وبالاتفاق مع مخرج الكليب استغنيا عن مقاطع "ستوك" التي تم تصويرها ولم يتم الاستعانة بها في الكليب.

وأضاف المصدر أن العمل جارٍ على إضافة تلك المقاطع التي تحمل جودة عالية أيضاً بحيث يخرج الكليب للجمهور خلافاً لما تم تسريبه على مواقع التواصل الاجتماعي.

وما يعزز من حديث المصدر أن عمرو دياب خرج بنفسه وأبدى أول رد فعل لجمهوره على تسريب الكليب، ملمحاً إلى عدم مشاهدة النسخة المسربة وانتظار النسخة الأصلية التي أكد أنه سيتم طرحها قريباً جداً.

حيث دوّن عمرو دياب تغريدة له في تويتر قال فيها لجمهوره: "استنوا الفيديو الجديد قريباً جداً".

كان صناع الكليب ومنهم مؤلف الأغنية تامر حسين قد طالب الجمهور بعدم تداول المقطع المسرب من الفيديو كليب وانتظار ظهور النسخة الأصلية.

 

 
 


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي