شبوة تنتفض دعما للشرعية

2020-08-16 | منذ 1 شهر

خرج عشرات الآلاف من المواطنين اليمنيين في مظاهرة حاشدة طافت شوارع مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة الجنوبية، الأحد 16 اغسطس 2020م ، لتأييد الشرعية والتحالف والمطالبة بتمثيل كافة المكونات الجنوبية في حكومة الكفاءات المقرر الإعلان عنها نهاية الشهر الحالي. وحمل المتظاهرون الأعلام اليمنية ورددوا هتافات مؤيدة للرئيس عبدربه منصور هادي وتحالف دعم الشرعية لمواجهة الانقلاب الحوثي، والتأكيد على دعم القضايا الوطنية ومساندة التحالف ضد المشروع الإيراني في اليمن والمنطقة.

من جانبه، أعلن وزير الإعلام، معمر الإرياني، أن "تظاهرة غير مسبوقة نظمها أبناء محافظة شبوة لتأكيد اصطفافهم خلف الشرعية الدستورية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي، ومعركة استعادة الدولة ليمنية ، ودعم جهود السلطة المحلية في مشاريع التنمية وتطوير البنية التحتية". وقال الإرياني عى تويتر الأحد إن "الحشود الكبيرة عبرت عن تقديرها واعتزازها بالدور الأخوي لتحالف دعم الشرعية بقيادة الأشقاء في المملكة العربية السعودية في هذه المرحلة المصيرية، وجهودها لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض، وتطبيع الأوضاع في المناطق المحررة وتوحيد الجهود الوطنية نحو مواجهة ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران".

يذكر أنه في 29 يوليو قدمت السعودية آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي. والجمعة 14 اغسطس 2020م ، أعلن السفير السعودي لدى اليمن، محمد آل جابر، عن بدء خطوات تنفيذ الشق العسكري من آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض. وأكد آل جابر في تغريدة على صفحته في "تويتر" مباشرة فريق التنسيق والارتباط السعودي بمشاركة قوات التحالف في عدن بالإشراف على إخراج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة. كما أضاف: "باشر فريق التنسيق والارتباط السعودي بقيادة محمد الربيعي للتنسيق والإشراف وبمشاركة قوات التحالف في عدن على إخراج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة، وفصل القوات في أبين وإعادتها إلى مواقعها السابقة، كجزء من آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي