قتلى بينهم أطفال إثر فيضان سد مأرب التاريخي

2020-08-04 | منذ 2 شهر

لقي 17 شخصا حتفهم ، بينهم أطفال، مصرعهم في مدينة مأرب وسط اليمن أمس الاثنين 3 اغسطس 2020م جراء السيول الناجمة هطول أمطار غزيرة خلال الأيام الأخيرة.

وأدت الأمطار إلى فيضان سد مأرب التاريخي، ما تسبب بتدفق السيول على مختلف المديريات المحاذية له.

وحسب إحصائية أوردها مكتب الصحة في مأرب، فقد وصلت إلى مستشفيات المدينة 21 حالة، منها وفاة 17 شخصا، بينهم 8 أطفال.

وحذر متخصصون في مجال الطقس والمناخ، من احتمال هطول الأمطار بغزارة، بدءا من الثلاثاء، على العاصمة المؤقتة للبلاد عدن، ما ينذر بكارثة، مشددين على الجميع أخذ الحيطة والحذر.

كما أظهرت النماذج العددية المتخصصة في الطقس، تحرك سحب رعدية كثيفة صوب عدن، قادمة من محافظة أبين المحاذية لها من الشرق.

من جهته وجه رئيس الوزراء اليمني معين عبد الملك ، بوضع حلول عاجلة لدرء مخاطر محتملة جراء استمرار تدفق السيول الخارجة من سد مأرب.

رئيس الوزراء اليمني يوجه بوضع حلول عاجلة لدرء مخاطر السيول في مأربانهيار سد في محافظة عمران باليمن والسلطات تطلب إخلاء المنازل أمام السيول

وشدد عبد الملك على ضرورة تكثيف الجهود لإغاثة المتضررين جراء السيول في محافظة مأرب، والاهتمام بأوضاع النازحين.

ووجه كذلك، بضرورة التنسيق مع المنظمات الإنسانية، لتكثيف الجهود الجارية في معالجة أوضاع المتضررين من السيول وتقديم العون والمساندة العاجلة لهم في مختلف المجالات.

 

وحث السلطة المحلية على سرعة تقديم الإغاثة والمساعدات اللازمة للمتضررين في كافة مديريات محافظة مأرب، وعلى وجه الخصوص للنازحين.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي